شراكات أخرى

اتفاق التدريب العملي عن بُعد

فضلا عن مذكرات التفاهم واتفاقات الانتساب، يمكن أن تدعى الجامعات الشريكة أيضا إلى توقيع اتفاق للتدريب العملي عن بُعد مع الأمم المتحدة. وتتيح تلك الاتفاقات فرصة أمام الطلاب الواعدين الذين يدرسون الترجمة التحريرية أو الشفوية لاكتساب خبرة عملية عن بُعد.
 
الجامعات التي لديها حاليا اتفاق للتدريب العملي عن بُعد:
 

الجامعات التي كان لديها سابقا اتفاق للتدريب العملي عن بُعد:

 

جمعية البلدان الأفريقية لبرنامج الماجستير في الترجمة التحريرية والشفوية

 
الغرض والخلفية
 

كانت جمعية البلدان الأفريقية لبرنامج الماجستير في الترجمة التحريرية والشفوية تهدف إلى تزويد المنظمات الدولية والإقليمية ودون الإقليمية العاملة في القارة الأفريقية بالقدرة على توفير الخدمات للعمليات الحكومية الدولية في الأجل الطويل من خلال دعم التخطيط لتعاقب الموظفين.

          وتأسّست جمعية البلدان الأفريقية لبرنامج الماجستير في الترجمة التحريرية والشفوية في البداية عام 2015 من أجل إيجاد شبكة من مراكز التفوّق في أفريقيا تنتج مترجمين ومترجمين فوريين مؤهلين ومهرة ومدربين لأفريقيا ولغيرها من المناطق. وتحقيقا لهذه الغاية، أنشئ البرنامج من أجل تدريب الطلاب من مواطني من الدول الأفريقية، وأيضا من أجل ضمان الاستمرارية عبر تدريب مدربي الترجمة الشفوية والترجمة التحريرية. وكانت الجمعية تموّل بالأساس من الاتحاد الأوروبي، وأيضا من مساعدات مالية وتقنية وتدريبية مقدَّمة من الأمم المتحدة في نيروبي (كينيا). وقد انتهت المرحلة من الجمعية في 31 كانون الأوّل/ديسمبر 2019.

 
 
الأعضاء
 
      شملت المرحلة الأولى خمس جامعات هي:
 
  • جامعة غاستون بيرجي (السنغال)
  • الجامعة التربوية (موزامبيق)
  • جامعة بويا (الكاميرون)
  • جامعة غانا (غانا)
  • جامعة نيروبي (كينيا)