الصفحة الرئيسية

الأمين العام أنطونيو غوتيريش (على الشاشة، الثاني من اليمين على المنصة) وهو يلقي كلمة أمام اللجنة الخاصة المعنية بإنهاء الاستعمار [مكتبة صور الأمم المتحدة/لوي فيليبي]

السفيرة كيشا ماكغواير، الممثلة الدائمة ‏لغرينادا لدى الأمم ‏المتحدة، وهي تترأس اللجنة الخاصة المعنية بإنهاء الاستعمار

(الصورة ستُقصّ وتُحرَّر) الحلقة الدراسية الإقليمية لمنطقة البحر الكاريبي، غرينادا، ٢-٤ أيار/مايو ٢٠١٩ [كاي أغاراو/إدارة الشؤون السياسية]

أعضاء لجنة الأربعة والعشرين أثناء الحلقة الدراسية الإقليمية لمنطقة البحر الكاريبي التي عُقدت في غرينادا في الفترة من ٢ إلى ٤ أيار/ مايو ٢٠١٩ [مايكل لوجان بِفاكوا/غوام]

منذ إنشاء الأمم المتحدة، حصلت أكثر من 80 مستعمرة سابقة تضم حوالي ٧٥٠ مليون نسمة على استقلالها. وفي الوقت الحاضر، يظل ١٧ إقليما غير متمتع بالحكم الذاتي في جميع أنحاء العالم مدرجة في قائمة الأقاليم غير المتمتعة بالحكم الذاتي، وتضم ما يقرب من مليوني شخص. ولذلك، فإن عملية إنهاء الاستعمار لم تكتمل بعدُ. ويتطلب استكمال هذه الولاية إجراء حوار مستمر فيما بين الدول القائمة بالإدارة، واللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة (المعروفة أيضا باسم ”اللجنة الخاصة المعنية بإنهاء الاستعمار“ أو ”لجنة الأربعة والعشرين“)، وشعوب الأقاليم غير المتمتعة بالحكم الذاتي، وفقا لقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة بإنهاء الاستعمار. وللاطلاع على مزيد من التفاصيل، انظر صفحة ”معلومات بشأن“.

 

رسالة الأمين العام إلى المشاركين في الحلقة الدراسية

رسالة الأمين العام الموجهة إلى
 الحلقة الدراسية الإقليمية لمنطقة البحر الكاريبي التي
تعقدها اللجنة الخاصة المعنية بإنهاء الاستعمار
2 أيار/مايو 2019

في دائرة الضوء

”أوجه النجاح في إنهاء الاستعمار التي أحرزتها الأمم المتحدة على مر العقود يمكن أن تكون مصدر إلهام لنا اليوم. فلنتمسّك بواجبنا المتمثل في مساعدة جميع شعوب الأقاليم غير المتمتعة بالحكم الذاتي في أن تُكلَّل عمليات إنهائها الاستعمار بالنجاح وفقاً لاختيارها“

الأمين العام للأمم المتحدة
في اللجنة الخاصة المعنية بإنهاء الاستعمار
21 شباط/فبراير 2019

آخر التطورات