منحوتة ’’اللاعنف‘‘ (المسدس المعقود)، تمثال لكارل فريدريك رويترزوارد، ويقبع في مكانه الدائم خارج مقر الأمم المتحدة في نيويورك. الصورة
منحوتة ’’اللاعنف‘‘ (المسدس المعقود)، تمثال لكارل فريدريك رويترزوارد، ويقبع في مكانه الدائم خارج مقر الأمم المتحدة في نيويورك. الصورة
Photo: الأمم المتحدة/Rick Bajornas

قل لا للعنف

يُحتفل باليوم الدولي للاعنف في 2 تشرين الأول/أكتوبر من كل عام. وهذا التاريخ هو تاريخ ميلاد المهاتما غاندي، زعيم حركة استقلال الهند ورائد فلسفة واستراتيجية اللاعنف.

ووفقاً لقرار الجمعية العامة 61/271 المؤرخ 15 حزيران/يونيه 2007، الذي نص على إحياء تلك الذكرى، اليوم الدولي هو مناسبة "لنشر رسالة اللاعنف، بما في ذلك عن طريق التعليم  وتوعية الجمهور". ويؤكد القرار جدداً "الأهمية العالمية لمبدأ اللاعنف" والرغبة "في تأمين ثقافة السلام والتسامح والتفاهم واللاعنف".

وقد أعلن السيد أناند شارما، وزير الدولة الهندي للشؤون الخارجية، وهو يعرض قراراً في الجمعية العامة باسم الدول المشاركة في تقديمه وعددها 140 دولة، أن اتساع نطاق المشاركة في تقديم القرار وتنوعها يعبران عن الاحترام العالمي للمهاتما غاندي وللأهمية الدائمة لفلسفته. وقال، مقتبساً من أقوال الزعيم الراحل نفسه، "إن اللاعنف هو أقوى قوة في متناول البشرية. فهو أعتى ن أعتى سلاح من أسلحة الدمار تم التوصل إليه من خلال إبداع الإنسان".

International Day of Non-Violence: UN Stamp

غاندي والنضال من أجل اللاعنف

يتجاوز اسم المهاتما غاندي حدود العرق والدين والدول القومية، وبرز كصوت نبوي في القرن الحادي والعشرين. ويتذكر العالم غاندي ليس فقط لالتزامه العاطفي بممارسة اللاعنف والإنسانية العليا، ولكن كمعيار نختبر عليه الرجال والنساء في الحياة العامة والأفكار السياسية والسياسات الحكومية وآمال أمنيات لكوكبنا المشترك.

معلومات أساسية

حياة وقيادة المهاتما غاندي

حياة و قيادة غاندي, الذي ساعد على قيادة الهند صوب الاستقلال، كانتا مصدر إلهام لحركات اللاعنف الداعية إلى الحقوق المدنية والتغيير الاجتماعي في مختلف أنحاء العالم. وقد ظل غاندي، طيلة حياته، ملتزماً بإيمانه باللاعنف حتى في ظل الظروف القمعية وفي مواجهة تحديات يبدو أنها لا يمكن التغلب عليها.

وقد كانت النظرية التي تستند إليها أعماله، والتي تضمنت تشجيع العصيان المدني على نطاق جماهيري ضد القانون البريطاني مثلما حدث في مسيرة الملح التاريخية عام 1930، هي أن "الوسائل العادلة تفضي إلى غايات عادلة"؛ أي أنه ليس من المنطقي محاولة استخدام العنف لإيجاد مجتمع مسالم. فقد كان يؤمن بأن الهنود يجب ألا يستخدموا العنف أو الكراهية في كفاحهم في سبيل التحرر من الاستعمار.

 

تعريف اللاعنف

إن مبدأ اللاعنف ـ المعروف أيضاً باسم "المقاومة اللاعنيفة" ـ يرفض استخدام العنف الجسدي لتحقيق تغيير اجتماعي أو سياسي. وهذا الشكل من أشكال الكفاح الاجتماعي، الذي كثيراً ما يوصف بأنه "سياسة الناس العاديين"، قد تبنته جماهير الناس في مختلف أنحاء العالم في حملات ترمي إلى تحقيق العدل الاجتماعي.

ويستخدم البروفيسور جين شارب، وهو باحث كبير بشأن المقاومة اللاعنيفة، التعريف التالي في منشوره الذي يحمل اسم "سياسة العمل اللاعنيف":

"إن العمل اللاعنيف هو أسلوب يستطيع به الناس الذين يرفضون السلبية والخضوع، والذين يرون أن الكفاح ضروري، أن يخوضوا صراعهم بدون عنف. والعمل اللاعنيف ليس محاولة لتجنب أو تجاهل الصراع. بل هو استجابة لمشكلة كيفية العمل بفعالية في مجال السياسة، لاسيما كيفية استخدام القدرات بفعالية".

ومع أن اللاعنف يُستخدم في الغالب كمرادف لمذهب السلام، فقد تبنت حركات كثيرة تدعو إلى التغيير الاجتماعي ولا تركز على معارضة الحرب مصطلح اللاعنف منذ منتصف القرن العشرين.

ومن الركائز الأساسية لنظرية اللاعنف أن سلطة الحكام تعتمد على موافقة السكان، ومن ثم يسعى اللاعنف إلى تقويض هذه السلطة من خلال سحب موافقة وتعاون الشعب.

وثمة ثلاث فئات رئيسية للعمل اللاعنيف:

  • الاحتجاج والإقناع، بما يشمل المسيرات والاعتصامات؛
  • عدم التعاون؛
  • التدخل غير العنيف، من قبيل عمليات الحصار واحتلال أماكن.

 

أقوال المهاتما غاندي

  • الفقر هو أسوأ أشكال العنف.
  • اللاعنف هو سلاح الأقوياء.
  • اللاعنف والحقيقة لا ينفصلان ويرتبط كل منهما بالآخر.
  • قد لا نكون أبدًا أقوياء بما يكفي لنكون غير عنيفين تمامًا في الفكر والكلام والفعل.و لكن يجب أن نبقي اللاعنف هدفنا وأن نحرز تقدمًا قويًا نحوه.

أهمية المهاتما غاندي في العالم المعاصر

إن إرساء ثقافة السلام والتنمية المستدامة من أهم ولايات اليونسكو. ويعد التدريب والبحث في مجال التنمية المستدامة من بين الأولويات، وكذلك التثقيف في مجال حقوق الإنسان، ومهارات العلاقات السلمية، والحكم الرشيد، وإحياء ذكرى محرقة يهود أوروبا، ومنع الصراع وبناء السلام.

دُشنت حملة #KindnessMatters في اليوم العالمي للاعنف في عام 2018، وشارك أكثر من مليون شخص حتى الآن في أعمال لطيفة في جميع أنحاء العالم! تهدف حملة #KindnessMatters إلى حشد الشباب للقيام بأعمال لطف مؤثرة من شأنها الإسهام في تحقيق أهداف التنمية المستدامة وخلق ثقافة لطيفة إيجابية.

illustration of people with clock, calendar, to-do list and decorations

الأيام والأسابيع الدولية هي مناسبات لتثقيف الجمهور بشأن القضايا ذات الاهتمام ، وحشد الإرادة السياسية والموارد لمعالجة المشاكل العالمية ، وللاحتفال بالإنجازات الإنسانية وتعزيزها. إن وجود الأيام الدولية يسبق إنشاء الأمم المتحدة ، لكن الأمم المتحدة احتضنتها كأداة دعوة قوية. نحن أيضا نحتفل  بمناسبات أخرى بالأمم المتحدة.