رسالة الأمين العام

 

الرسالة المصورة

الرسالة المكتوبة

يمر عالمنا حاليا بمنعطف حاسم.

فجائحة كوفيد-19 وأزمة المناخ وتوسع نطاق التكنولوجيا الرقمية ليشمل جميع مناحي حياتنا كل ذلك أدى إلى نشوء أخطار جديدة تتهدد حقوق الإنسان.

فمظاهر الإقصاء والتمييز تتفاقم.

والحيز المدني ينحسر.

ونسبة الفقر والجوع ترتفع لأول مرة منذ عقود.

وملايين الأطفال يحرمون من حقهم في التعليم.

وهوة عدم المساواة آخذة في الاتساع.

غير أنه بوسعنا أن نختار طريقا مغايرا.

 

 

ما زالت المبادئ التي نص عليها هذا الإعلان البسيط تشكل مفتاح إعمال جميع حقوق الإنسان – مدنية واقتصادية وثقافية واجتماعية وسياسية – لصالح جميع الناس في كل مكان.