المساهمة القيمة التي تقدمها المرأة الريفية في التنمية

ويعترف هذا اليوم بدور المرأة الريفية، بما في ذلك نساء الشعوب الأصلية، في التنمية الزراعية والريفية، ولا سيما في البلدان النامية.

وتشكل النساء الريفيات أكثر من ربع مجموع سكان العالم حيث يمثلن حوالي 43 في المائة من القوة العاملة الزراعية. فهمن تعتمدن إلى حد كبير على الموارد الطبيعية والزراعة من أجل كسب رزقهن وسبل عيش الآخرين؛ فالمرأة الريفية تنتج وتقوم بتجهيز وتحضير الكثير من المواد الغذائية المتوفرة مما يعطيها المسؤولية الرئيسية عن الأمن الغذائي.

ويعيش اليوم 76 في المائة من الفقراء المدقعين في المناطق الريفية. ويعد ضمان وصول المرأة الريفية إلى الموارد الإنتجاية الزراعية عاملاً أساسياً في الحد من الجوع والفقر في العالم، وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.