الأمم المتحدةمرحباً بكم في الأمم المتحدة. إنها عالمكم

اليوم العالمي لمتلازمة داون
21 آذار/مارس

❞والأشخاص ذوو الإعاقة، بمن فيهم المصابون بمتلازمة داون، هم أكثر من مجرد كونهم أشخاصا بحاجة إلى المساعدة؛ إنهم صانعو تغيير يستطيعون دفع مسيرة التقدم في المجتمع بأكمله ولا بد من أن نستمع إلى أصواتهم ونحن نسعى جاهدين إلى تحقيق أهداف التنمية المستدامة.❝

من رسالة الأمين العام للأمم المتحدة

الإسباني فرانسيسكو خافيير أفوينتي هو أحد المصابين بمتلازمة داون. الصورة أعلاه (المعالجة فنيا) تظهره وهو يتناول حساء في أحد المطاعم اليابانية في المغرب. (©الأمم المتحدة/أنطونيو أفوينتي)

أن متلازمة داون هي ترتيب طبيعي للكروموسومات يمثل حالة وجدت على الدوام ‏لدى الإنسان وأنها موجودة في جميع مناطق العالم ولها في الغالب تأثيرات متباينة في أساليب ‏التعلم أو السمات البدنية أو الصحة.

 

ويعتبر الحصول على الرعاية الصحية والاستفادة من برامج التدخل المبكر والتعليم الشامل للجميع ‏على نحو ملائم وإجراء البحوث المناسبة أمور أساسية لنماء الفرد وتنميته.

 

واعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة في كانون الأول/ديسمبر 2011 قرارها رقم A/RES/66/149، والذي ينص على إعلان يوم 21 آذار/مارس يوما عالميا لمتلازمة داون يحتفل به سنويا اعتبارا من عام 2012‏. ودعت جميع الدول الأعضاء ومؤسسات منظومة الأمم المتحدة المعنية والمنظمات الدولية الأخرى ‏والمجتمع المدني، بما في ذلك المنظمات غير الحكومية والقطاع الخاص، إلى الاحتفال باليوم ‏العالمي لمتلازمة داون بطريقة مناسبة لتوعية الجمهور بمتلازمة داون.

سيوافق الاحتفال باليوم الدولي لمتلازمة داون لعام 2015 بالذكرى السنوية الـ11 لبدء الاحتفال بها. وستركز فعالية هذا العام على ’’أصدقائي ومجتمعي"— فوائد البيئات الشاملة لأطفال اليوم وراشدي المستقبل.

فعاليات اليوم الدولي لمتلازمة داون‏ لعام 2016

مؤتمر اليوم العالمي لمتلازمة داون

"أصدقائي ومجتمعي" — فوائد البيئات الشاملة لأطفال اليوم وراشدي المستقبل
مقر الأمم المتحدة في نيويورك
الإثنين، 21 آذار/مارس 2016

تطوير الموقع: قسم خدمات الشبكة العالمية بالأمم المتحدة | إدارة شؤون الإعلام © الأمم المتحدة 2015