هناك ما يقدر بنحو 476 مليون من السكان الأصليين في العالم يعيشون في 90 دولة. إنهم يشكلون أقل من 5 في المائة من سكان العالم ، و هم يمثلون 15 في المائة من أفقر الناس

رسالة الأمين العام

 

في احتفالنا باليوم الدولي للشعوب الأصلية في العالم هذا العام، نسلّط الضوء على دور نساء الشعوب الأصلية في الحفاظ على المعارف التقليدية وفي نقلها إلى الأجيال التالية.

فنساء الشعوب الأصلية هن حافظات المعارف المتعلقة بالأدوية والمنظومات الغذائية التقليدية.

وهن راعيات لغات الشعوب الأصلية وثقافاتها.

وهن يَنبرِين أيضاً للدفاع عن البيئة وعن حقوق الإنسان الواجبة للشعوب الأصلية.

ولإيجاد مستقبل مستدام تظلله راية العدل ولا يُترك فيه أحد خلف الركب، لا بد أن نُعلي أصوات نساء الشعوب الأصلية.

والمعارف التقليدية للشعوب الأصلية يمكن أن تقدّم حلولاً للعديد من تحدياتنا المشتركة.

ففي زيارتي الأخيرة إلى سورينام، تعرفتُ بنفسي على الطرق التي تحمي بها الشعوب الأصلية غاباتها المطيرة وتنوعها البيولوجي الغني.

وإنني، في هذا اليوم الدولي، أدعو الدولَ الأعضاء إلى تنفيذ إعلان الأمم المتحدة بشأن حقوق الشعوب الأصلية وإلى تعزيز المعارف التقليدية لهذه الشعوب بما يعود بالخير على الجميع.

فنساء الشعوب الأصلية […] يَنبرِين أيضاً للدفاع عن البيئة وعن حقوق الإنسان الواجبة للشعوب الأصلية. ولإيجاد مستقبل مستدام تظلله راية العدل ولا يُترك فيه أحد خلف الركب، لا بد أن نُعلي أصوات نساء الشعوب الأصلية.