You are here

15.05.2014

الأمين العام يرسل مبعوثاً رفيع المستوى في أعقاب إختطاف الفتيات في نيجيريا

خلال مكالمة هاتفية مع رئيس نيجيريا، أعرب بان كي مون الأمين العام بان كي مون اليوم عن قلقه العميق إزاء مصير التلميذات المختطفات، وقبل الرئيس النيجيري عرض الأمين العام، بإرسال ممثل رفيع المستوى لنيجيريا بهدف مناقشة كيفية تقديم دعم أفضل لجهود الحكومة في معالجة التحديات الداخلية.

وأطلع الرئيس النيجيري الأمين العام على آخر المستجدات في عملية البحث عن 230 فتاة. ويذكر أن الفتيات أختطفن تحت تهديد السلاح من مدرستهن في ولاية بورنو في منتصف شهر أبريل نيسان على يد مسلحين من جماعة بوكو حرام.

وقال الأمين العام في بيان منسوب إلى المتحدث باسمه، إنه يتابع الوضع عن كثب وتعهد باستمرار التزام الأمم المتحدة في دعم جهود نيجيريا لمواجهة التحديات الداخلية.

وفي بيان أخر، قال الأمين العام إنه يشاطر معاناة أسر الفتيات وشعب نيجيريا في هذا الوقت "الصعب".

وذّكر الأمين العام جميع الأطراف المعنية بضرورة إحترام قانون حقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي احتراما كاملا.

وقامت مجموعة بوكو حرام المتطرفة بتنفيذ هجمات إستهدفت المدارس والشرطة والزعماء الدينيين والسياسيين والمؤسسات العامة والدولية، مما أسفر عن مقتل المدنيين دون تمييز، بما في ذلك عشرات الأطفال. ويعود إسم المجموعة إلى "التعليم الغربي حرام".