MOHAMED AMIN MOSTAFA

QDi.147
MOHAMED AMIN MOSTAFA
التاريخ الذي أصبح فيه الموجز السردي متاحا على الموقع الشبكي للجنة: 
2011/02/28
تاريخ آخر تحديث للموجزالسردي: 
2015/02/03
2019/07/19
2019/11/14
سبب الإدراج في القائمة: 

أُدرج اسم محمد أمين مصطفى في القائمة الموحدة في 12 تشرين الثاني/نوفمبر 2003 عملا بأحكام الفقرتين 1 و 2 من القرار 1390 (2002) كشخص مرتبط بتنظيم القاعدة (QDe.004) أو أسامة بن لادن أو حركة الطالبان، بسبب ”المشاركة في تمويل أعمال أو أنشطة يقوم بها [تنظيم أنصار الإسلام (QDe.098)] أو التخطيط لهذه الأعمال أو الأنشطة أو تيسير القيام بها أو الإعداد لها أو ارتكابها، أو المشاركة في ذلك معه أو باسمه أو بالنيابة عنه أو دعما له“ أو ”توريد الأسلحة وما يتصل بها من معدات إليه أو بيعها له أو نقلها إليه“ أو ”تقديم أي أشكال أخرى من الدعم للأعمال أو الأنشطة التي يقوم بها“.

معلومات إضافية: 

لا يزال محمد أمين مصطفى ضالعاً في أنشطة إجرامية ذات صلة بتنظيم القاعدة (QDe.004)، وكان عضواً في خلية إرهابية موجودة في ميلانو وكريمونا وبارما بإيطاليا. وقد جنَّدت هذه الخلية متطوعين للذهاب إلى معسكرات تدريب في العراق ينظِّمها تنظيم أنصار الإسلام (QDe.098). كما سهل سُبل الهجرة غير الشرعية إلى إيطاليا وقدم الدعم المالي والمادي لارتكاب أعمال إرهابية. وعلاوة على ذلك، ربما كانت الخلية/الخلايا التي تعمل في إيطاليا قد خططت لارتكاب أعمال إرهابية في بلدان أخرى، وربما في أوروبا.

وقد اتهمت السلطات الإيطالية مصطفى بالتآمر الجنائي لارتكاب أعمال إرهابية دولية، بما في ذلك تلقي وإخفاء وثائق مزورة استخدمها متطرفون للوصول إلى معسكرات التدريب، تقع أساسا في العراق؛ وللاتصال بخلايا إرهابية أخرى في أوروبا؛ ولمساعدة المهاجرين غير الشرعيين على دخول إيطاليا. وتم التحقيق معه بسبب صلاته بخلية إرهابية كان يرأسها في ما قبل أحمد فضيل نزال الخلايلة (متوفى)، المعروف أيضا باسم أبي مصعب الزرقاوي، وبتنظيم أنصار الإسلام. ويرتبط مصطفى بكل من Maxamed Cabdullaah Ciise (QDi.141)، وراضي عبد السميع أبو اليزيد العياشي (QDi.142)، ومحمد طاهر حامد (QDi.144)،  وكمال بن المولدي بن حسن الحمراوي (QDi.140)، ونور الدين بن علي بن بلقاسم الدريسي (QDi.149).

ويخضع مصطفى لأمر حراسة أصدرته إحدى محاكم ميلانو. وألقت القبض عليه وكالات إنفاذ القانون الإيطالية يوم 31 آذار/مارس 2003. وحُكم عليه في إيطاليا بالسجن لمدة سبع سنوات يوم 21 أيلول/سبتمبر 2006 بتهمة التآمر لارتكاب أعمال إرهابية محلية ودولية. وأكدت المحكمة العليا هذا الحكم بصفة نهائية في 4 تموز/يوليو 2008.