MERAI ABDEFATTAH KHALIL ZOGHBI

QDi.223
MERAI ABDEFATTAH KHALIL ZOGHBI
التاريخ الذي أصبح فيه الموجز السردي متاحا على الموقع الشبكي للجنة: 
2009/05/07
تاريخ آخر تحديث للموجزالسردي: 
2018/01/18
2019/07/19
سبب الإدراج في القائمة: 

أُدرج اسم مرعي عبد الفتاح خليل زغبي في القائمة في 2 آب/أغسطس 2006، عملا بالفقرتين 1 و 2 من القرار 1617 (2005) باعتباره مرتبطا بتنظيم القاعدة أو أسامة بن لادن أو حركة طالبان، وذلك بسبب ”المشاركة في تمويل الأعمال أو الأنشطة أو التخطيط لها أو تسهيل القيام بها أو الإعداد لها أو ارتكابها، باقتران مع أعمال [جماعة أنصار الإسلام (QDe.098) وجماعة القتال الإسلامية الليبية (QDe.011) وتنظيم القاعدة (QDe.004)] أو باسمها أو بالنيابة عنها أو دعما لها“ و ”التجنيد لفائدة هذه الجماعات“.

معلومات إضافية: 

كان مرعي عبد الفتاح خليل زغبي منتميا إلى خلية إرهابية إيطالية تنتسب إلى جماعة أنصار الإسلام (QDe.098). وتضم الخلية، إضافة إلى مرعي زغبي، سعيد بن عبد الحكيم بن عمر الشريف (QDi.138)، والأزهر بن خليفة بن أحمد روين (QDi.150)، وفرج فرج حسين السعيدي (متوفى)،  وراضي عبد السميع أبو اليزيد العياشي (QDi.142)، وفيصل بوغنيمي (QDi.188)، وﻧﺴﻴﻢ ﺑﻦ رﻣﻀﺎن ﺻﺤﺮاوي (QDi.222).

وكان هدف هذه الخلية الإرهابية هو التخطيط والإعداد للأعمال الإرهابية، وتجنيد المتطوعين للالتحاق بمعسكرات التدريب في أفغانستان والعراق، وتزويد أعضائها بالوثائق المزورة، وتحصيل الأموال من خلال الاتجار بالمخدرات وتزييف النقود، وتوزيع المواد الدعائية من خلال المنشورات والخطب التي تحرض على ارتكاب الأعمال الإرهابية، بما فيها التفجيرات الانتحارية، ومد الخلايا الأخرى بالمواد والدعم اللازمين للأنشطة الإرهابية. وقد ارتبطت هذه الخلية بجماعات مماثلة في أوروبا، وشمال أفريقيا، وآسيا، والشرق الأوسط.

وكان مرعي زغبي عضوا ناشطا في هذه الخلية وعلى اتصال بخلايا أخرى توجد في الخارج. وكان مكلفا بتلقي الوثائق المزورة وإخفائها للسماح لأعضاء آخرين في الخلية بالسفر إلى الخارج.

وكان مرعي زغبي أيضا عضوا في جماعة القتال الإسلامية الليبية (QDe.011). وفي عام 2001، وصل إلى أفغانستان حيث تلقى تدريبا والتحق بتنظيم القاعدة (QDe.004).

وخلال سفره في عامي 2002 و 2003، ظل على اتصال بسعيد بن عبد الحكيم بن عمر الشريف، وعماد بن مكي الزرقاوي (QDi.139).

وقد اتهم مرعي زغبي وحوكم في إيطاليا لتآمره لارتكاب أعمال إرهابية في إيطاليا وفي الخارج. وحكمت عليه محكمة جنايات ميلانو، إيطاليا، في 20 كانون الأول/ديسمبر 2007، بالسجن ست سنوات لانتمائه إلى جماعة إجرامية ذات أهداف إرهابية ولتلقيه سلعا مسروقة. وأكدت محكمة الجنايات الاستئنافية لميلانو هذا الحكم في 20 تشرين الثاني/نوفمبر 2008.