ABDERRAHMANE OULD EL AMAR

QDi.314
ABDERRAHMANE OULD EL AMAR
التاريخ الذي أصبح فيه الموجز السردي متاحا على الموقع الشبكي للجنة: 
2013/02/22
تاريخ آخر تحديث للموجزالسردي: 
2014/09/09
سبب الإدراج في القائمة: 

أُدرِج اسم ‏Abderrahmane Ould el Amar‏ (عبد الرحمن ولد العمار) في القائمة في 22 شباط/فبراير 2013‏ عملا بالفقرتين 2 و 3 من القرار 2083 (2012) بوصفه مرتبطا بتنظيم القاعدة بسبب ‏‏’’المشاركة في تمويل أعمال أو أنشطة يقوم بها تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي ‏‏(‏QDe.014‎‏) وحركة التوحيد والجهاد في غرب أفريقيا (‏QDe.134‎‏)، أو التخطيط لهذه ‏الأعمال أو الأنشطة أو تيسير القيام بها أو الإعداد لها أو ارتكابها، أو المشاركة في ذلك معهما ‏أو باسمهما أو بالنيابة عنهما أو دعما لهما‘‘ وبسبب ’’التجنيد لحساب[هما]‘‘.‏

معلومات إضافية: 

كان عبد الرحمن ولد العمار عضوا في الجماعة السلفية للدعوة والقتال التي أُدرِجت في ‏القائمة باسم تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي (QDe.014). ومنذ عام 2004، ‏التحق ولد العمار بكتيبة طارق بن زياد النشيطة في منطقة الساحل التي يقودها عمر محمد ‏غدير (QDi.250)، المعروف أيضا باسم عبد الحميد أبو زيد. وشارك في تجنيد أعضاء ‏جدد لفائدة هذه المجموعة الإرهابية. وبعد أن أُلقي عليه القبض في نيسان/أبريل 2005 في ‏موريتانيا، هرب من سجن نواكشوط في 26 نيسان/أبريل 2006.‏

وعاد ولد العمار إلى تمبكتو، بمالي، في كانون الأول/ديسمبر 2007 حيث شارك في ‏التحضير والتخطيط لعمليات إرهابية استهدفت موريتانيا، وشارك في شبكة للتجنيد لفائدة ‏الملثمون (QDe.140) التي تعتمد على تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي. وهو على اتصال ‏وثيق مع مختار بلمختار (QDi.136).

وكان لولد العمار يدٌ في اختطاف مواطنين فرنسيين اثنين في نيامي، بالنيجر، في ‏‏7 كانون الثاني/يناير 2011.

وفي كانون الأول/ديسمبر 2011، عندما أنشئت حركة ‏التوحيد والجهاد في غرب أفريقيا (QDe.134)، تولى ولد العمار قيادة هذا التنظيم.

‏وبالنيابة عن هذه الحركة، أعلن ولد العمار مسؤوليته عن اختطاف سبع رهائن جزائريين في ‏مالي وعن التفجير الانتحاري الذي استهدف مقر الشرطة في ورقلة بالجزائر في ‏‏29‏‎ ‎حزيران/يونيه 2012.‏