ABDALLAH AZZAM BRIGADES (AAB)

QDe.144
ABDALLAH AZZAM BRIGADES (AAB)
التاريخ الذي أصبح فيه الموجز السردي متاحا على الموقع الشبكي للجنة: 
2014/09/23
سبب الإدراج في القائمة: 

أُدرج اسم كتائب عبد الله عزام في القائمة في 23 ايلول/سبتمبر 2014، عملاً بالفقرتين 2 و 4 من القرار 2161 (2014) باعتباره مرتبطاً بتنظيم القاعدة، لقيامه بـ ”المشاركة في تمويل أعمال أو أنشطة جبهة النصرة لأهل الشام (QDe.137)، أو التخطيط لها أو تيسير القيام بها أو الإعداد لها أو ارتكابها، أو المشاركة في ذلك معها أو باسمها أو نيابة عنها أو دعما لها“، و ”التجنيد لحسابها“ و ”تقديم أي شكل آخر من أشكال الدعم للأعمال أو الأنشطة“ التي تقوم بها جبهة النصرة لأهل الشام (QDe.137).

معلومات إضافية: 

تشكَّلت كتائب عبد الله عزام في عام 2009 وهي مرتبطة بجبهة النصرة لأهل الشام (QDe.137). وتنقسم كتائب عبد الله عزام إلى فرعين، سرايا زياد الجراح القائمة في لبنان، وسرايا يوسف العييري القائمة في شبه الجزيرة العربية.

وخلال عام 2014، نفَّذت كتائب عبد الله عزام هجمات مشتركة مع جبهة النصرة. وعلى سبيل المثال، نفَّذت الجماعتان في صيف عام 2014 هجوماً مشتركاً في منطقة القلمون، سورية.

وأعلنت كتائب عبد الله عزام عن مسؤوليتها المشتركة مع جبهة النصرة في لبنان عن عدة هجمات بالصواريخ نُفذت في منطقة الهرمل، لبنان، في كانون الأول/ ديسمبر 2013، وكانون الثاني/يناير 2014، وآذار/مارس 2014. وفي كانون الأول/ديسمبر 2014، ذكر أبو محمد الجولاني (QDi.317) قائد جبهة النصرة، بشكل علني، أنه أصبح لدى جماعته جناح لبناني أعلن مسؤوليته عن الهجوم الصاروخي المنفَّذ في الهرمل.

وأعلنت كتائب عبد الله عزام كذلك مسؤوليتها عن تنفيذ هجمات متعددة في لبنان ومرتبطة بالثورة في سورية، بما في ذلك الهجوم الذي شُنَّ في تشرين الثاني/نوفمبر 2013 على السفارة الإيرانية في بيروت، والذي أودى بحياة 147 شخصاً، والهجوم بتفجير انتحاري الذي نُفِّذ في شباط/فبراير 2014 ضد المركز الثقافي الإيراني في بيروت، وأودى بحياة 129 شخصاً. وفي أعقاب التفجير الذي استهدف المركز الثقافي الإيراني، أصدرت كتائب عبد الله عزام بياناً جاء فيه أن الهجمات هي علامة تضامن مع الثورة السورية.