Muhammed Reza Lahaman Kiram

QDi.418
Muhammed Reza Lahaman Kiram
التاريخ الذي أصبح فيه الموجز السردي متاحا على الموقع الشبكي للجنة: 
2018/08/23
تاريخ آخر تحديث للموجزالسردي: 
2018/08/23
سبب الإدراج في القائمة: 

أُدرج اسم محمد رضا لهمان كيرام في القائمة في 23 آب/أغسطس عملا بالفقرتين 2 و 4 من القرار 2368 (2017) بوصفه مرتبطا بتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أو تنظيم القاعدة بسبب ’’المشاركة في تمويل أعمال أو أنشطة‘‘ يقوم بها تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، المدرج في القائمة تحت اسم تنظيم القاعدة في العراق QDe.115)، ”أو تتم بالاشتراك مع أي من هؤلاء أو باسمهم أو بالنيابة عنهم أو دعماً لهم“، ”أو التخطيط لهذه الأعمال أو الأنشطة أو تيسير القيام بها أو الإعداد لها أو ارتكابها“، ’’أو التجنيد لحساب أي من هؤلاء‘‘، أو بسبب القيام بـ ’’الأعمال أو الأنشطة التي تدل على [الـ]ارتباط‘‘ بذلك التنظيم.

معلومات إضافية: 

المواطن الفلبيني محمد رضا لهمان كيرام عضو بارز في تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، وقد ظهر في شريط فيديو للدعاية للتنظيم أُعدَّ لتجنيد أفراد لفائدة التنظيم ولإعطاء تعليمات لأفراد بارتكاب أعمال إرهابية باسم التنظيم.

وكان كيرام عضوا في أنصار الخلافة في الفلبين، وهي مجموعة مسلحة في الفلبين متفرعة عن الجماعة الإسلامية (QDe.092) أعلنت ولاءها لتنظيم الدولة الإسلامية.

واعتقدت الشرطة الفلبينية أنه مسؤول عن تفجير الحافلة في زامبوانغا (الفلبين) في عام 2012. وقد شوهد كيرام وهو يدرب مجندين تابعين لأنصار الخلافة في الفلبين في عام 2014، قبل أن يسافر إلى الجمهورية العربية السورية مع زوجته في عام 2015. وظهر كيرام في أحد أشرطة الفيديو الخاصة بالتنظيم، وهو الشريط المعنون ’’البنيان المرصوص‘‘ الذي أنتجه المكتب الإعلامي لتنظيم الدولة الإسلامية في الفلبين والذي عُمم عبر وسائط التواصل الاجتماعي في 21 حزيران/يونيه 2016. والغرض من ظهور كيرام وشهادته وأفعاله في شريط الفيديو ذاك هي تجنيد الأفراد لفائدة تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، وكذلك إظهار مشاركته في أعمال إرهابية، وبخاصة قطع رأس سجين باسم التنظيم.

وفي شريط الفيديو ذاك، يدعو كيرام أنصار تنظيم الدولة الإسلامية غير القادرين على السفر إلى الجمهورية العربية السورية إلى أن يسافروا إلى الفلبين كبديل عن ذلك. وفي شريط الفيديو ذاك، يدعو كيرام هؤلاء الأنصار إلى ”الاتحاد والانضمام تحت قيادة أمير جنود الخلافة في الفلبين، عبد الله الفليبيني [إشارة إلى إيسيلون هابيلون (QDi.204)]. ويقول كيرام أيضا: ”يا إخواني، لا تترددوا في تفجير مدنهم. اقتلوا الكفار أينما وجدتموهم ولا ترحموهم“.*