سيرته الذاتية

سعادة السيد موغنز ليكيتوفت، ئيس الدورة السبعين للجمعية العامة. ©الأمم المتحدة/مارك غارتن

رئيس الدورة السبعين للجمعيـة العامـة
للأمـم المتحـدة

سعادة السيد موغنز ليكيتوفت

في 15 حزيران/يونيه 2015، قامت الجمعية العامة للأمم المتحدة بانتخاب موغنز ليكيتوفت من الدانمرك رئيساً لدورتها السبعين، التي تمتد من أيلول/سبتمبر 2015 إلى أيلول/سبتمبر 2016. وكان السيد ليكيتوفت وقت انتخابه، رئيساً للبرلمان الدانمركي، وهو المنصب الذي يشغله منذ عام 2011.

والسيد ليكيتوفت خبير اقتصادي من خلال التدريب ونائب ووزير مخضرم في الحكومة. وكان كرئيس للحزب الديمقراطي الاجتماعي في الفترة من عام 2002 إلى عام 2005، زعيماً للمعارضة في البرلمان.

وعمل السيد ليكيتوفت كوزير في مجلس الوزراء لفترة بلغ مجموعها 11 سنة – بداية عام 1981، عندما كان وزيراً للضرائب – وشغل مؤخراً منصب وزير الخارجية، من عام 2000 إلى عام 2001. وشغل في وقت سابق، منصب وزير المالية من عام 1993 إلى عام 2000، وقاد إصلاحات اقتصادية أدّت إلى ارتفاع معدّلات التوظيف وتعزيز الاقتصاد. وخلال تلك الفترة، تجاوزت الدانمرك، التي ما برحت تقليدياً مؤيداً فعّالاً لجهود التنمية الدولية، أهداف المساعدة الإنمائية إلى حدّ كبير.

وبدأت مسيرة السيد ليكيتوفت في البرلمان في عام 1981 وامتدت لستة انتخابات عامة متتالية – كان آخرها في حزيران/يونيه 2015. وقد حصل حالياً على إجازة من البرلمان في الفترة التي سيشغل فيها منصب رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وعندما كان السيد ليكيتوفت نائباً لرئيس البرلمان في الفترة ما بين عامي 2009 و2011، عمل أيضاً في لجنة الحسابات العامة التابعة للبرلمان في الفترة ما بين عامي 2006 و2011، وكان المتحدث باسم السياسة الخارجية لحزبه في الفترة ما بين عامي 2005 و2011.

وعندما كان حزبه في المعارضة خلال الفترة من عام 1982 إلى عام 1993، ترأس السيد ليكيتوفت العديد من اللجان البرلمانية وكان المفاوض الرئيسي مع الحكومة بشأن السياسة الاقتصادية والميزانيات. كما شغل منصب المتحدث البرلماني لحزبه خلال الفترة ما بين عامي 1991 و1993، ومرة أخرى، في الفترة ما بين عامي 2001 و2002.

وفي وقت سابق، من عام 1975 إلى عام 1981، ترأس السيد ليكيتوفت إدارة تابعة للمجلس الاقتصادي للحركة العمالية الدانمركية – وهو عبارة عن مجمع فكري اقتصادي أنشأه الاتحاد الدانمركي للنقابات العمالية والحزب الديمقراطي الاجتماعي.

ومنذ عام 2010، كان السيد ليكيتوفت محللاً دائماً للشؤون الخارجية ومعلقاً في قناة TV2 الإخبارية للتلفزيون الدانمركي، وكان يظهر مع وزير الخارجية السابق أوفي إيللمان – جنسن من الحزب الليبرالي الدانمركي، في المجلة الإخبارية الأسبوعية إيللمان وليكيتوفت.

ولد السيد ليكيتوفت في كوبنهاغن في 9 كانون الثاني/يناير 1946، وسيبلغ السبعين من عمره خلال الدورة السبعين للجمعية العامة، الأمر الذي أبرزه خلال الخطاب الذي ألقاه أمام الهيئة العالمية بمناسبة قبول انتخابه. وقد قام بعد حصوله على درجة الماجستير في الاقتصاد من جامعة كوبنهاغن، بتأليف الكتب وكتابة المقالات حول مواضيع تتراوح من السياسة الخارجية والأمنية إلى علم الاقتصاد و“النموذج الدانمركي” لفرص العمل والرفاه الاجتماعي، بما في ذلك كتابان شارك في تأليفهما مع زوجته، الصحفية والكاتبة الدانمركية، ميت هولم. ولديه ابنتان وخمسة أحفاد.