حواشي السيرة الذاتية

جانيت سان لوران (الولايات المتحدة الأمريكية) - رئيسة

السيدة جانيت سانت لورانت هي مديرة مركز التميز في مراجعة الحسابات، وهو هيئة تابعة لمكتب مساءلة الحكومة تتمثل مهمتها في بناء القدرة المؤسسية على مراجعة الحسابات وتعزيز الحوكمة الرشيدة من خلال توفير التدريب العالي الجودة والمساعدة التقنية والخدمات ذات الصلة لمنظمات المساءلة المحلية والدولية. وتضطلع السيدة سانت لورانت، بصفتها مديرة المركز، بالمسؤولية عن قيادة عملية إعداد أنشطة التدريب، وخدمات المساعدة التقنية، والمشاريع الخاصة بالمركز؛ وتطوير العلاقات وإقامة الشراكات مع المنظمات المحلية والدولية ذات الأهداف المماثلة لبناء قدرات المراجعة المؤسسية؛ وتعيين موظفي المركز والإشراف عليهم؛ وإعداد وتنفيذ عمليات سليمة لتصريف الأعمال وضوابط داخلية لإدارة أنشطة المركز وتيسير إنجاز مهمته.
وفي الفترة من كانون الثاني/يناير 2008 إلى كانون الثاني/يناير 2014، شغلت السيدة سانت لورانت منصب المديرة الإدارية لفريق قدرات وإدارة الدفاع التابع لمكتب مساءلة الحكومة. وشملت واجباتها الرئيسية إدارة عمل مكتب مساءلة الحكومة بشأن قضايا الدفاع، بما في ذلك هيكل القوات، والتأهب، واللوجستيات، والبنية التحتية، وميزانية الدفاع، والتهديدات الناشئة، والمسائل المتصلة بشؤون الأفراد العسكريين والمدنيين. وخلال فترة ولايتها، قادت فريقها لتحقيق وفورات مالية تفوق 30 بليون دولار نتيجة للتوصيات المقدمة إلى وزارة الدفاع وتنفيذ الوزارة لها. وقد أدلت عدة مرات بشهادات أمام لجان الكونغرس، بما في ذلك لجنتا القوات المسلحة بمجلس النواب ومجلس الشيوخ. وقامت أيضا، بصفتها المديرة الإدارية، بتقديم التوجيه إلى 250 موظفا ودعم تطويرهم المهني من خلال استحداث تدريب قائم على الأفرقة، والعمل كعضوة معاونة في هيئة التدريس بمركز التعلم التابع لمكتب مساءلة الحكومة، واستقدام الموظفين وترقيتهم.
وبالإضافة إلى ذلك، عيّن المراقب المالي العام السيدة سانت لورانت، أثناء تولي مهامها كمديرة إدارية، للمشاركة في قيادة أول تقريرين سنويين أصدرهما مكتب مساءلة الحكومة بتكليف من الكونغرس يدرسان الازدواجية والتداخل والتجزئة في برامج الحكومة الاتحادية بالولايات المتحدة. وبهذه الصفة، عملت مع أفرقة كثيرة تابعة لمكتب مساءلة الحكومة على وضع منهجية ونهج وأعدت أول تقرير من نوعه يلخص تحليل مكتب مساءلة الحكومة. وأدلت أيضا بشهادتها أمام اللجنة الرئاسية المؤلفة من ممثلي الحزبين المعنية بالمسؤولية المالية والإصلاح المالي (لجنة سمبسون - باولز).
والسيدة سانت لورانت حاصلة على درجة الماجستير في الإدارة العامة من جامعة سيراكيوز، ودرجة ماجستير علوم في استراتيجية الأمن القومي من الكلية الحربية الوطنية. كما أنها حاصلة على بكالوريوس آداب في العلوم السياسية من جامعة ماساتشوستس في أمهرست.
ونالت السيدة سانت لورانت العديد من الجوائز لدى عملها بمكتب مساءلة الحكومة، بما في ذلك جائزة المراقب المالي العام للقيادة. وفي عام 2015، نالت جائزة خريجي الإدارة العامة المتميزين من كلية ماكسويل في جامعة سيراكيوز. وفي عام 2011، تم اختيارها كمرشحة نهائية لميدالية صامويل ج. هيمان لخدمة أمريكا تقديرا لعملها بشأن قضايا الأمن القومي. وقد شاركت في العديد من مناسبات إلقاء الخطب العامة، بما في ذلك الظهور على قناتي التلفزيون CSPAN و Bloomberg New، والتحدث عبر الإذاعة العامة.
 

الأعضاء:

      

**      مدة خدمة ثلاث سنوات تنتهي في 31 كانون الأول/ديسمبر  2020 

***      مدة خدمة ثلاث سنوات تنتهي في 31 كانون الأول/ديسمبر  2022