تمويل التنمية المستدامة

أحد رعاة الماشية في تاريالان، ولاية أوفز، منغوليا. يدعم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مراكز مجتمعية لمجموعات من الرعاة المنغوليين - ويقوم كثير منهم الآن بوضع خطوطهم الخاصة باستخدام الأراضي وخرائط الحفظ، والممارسات المستدامة لإدارة المياه والغابات والمراعي. تصوير إسكندر ديبيبي/الأمم المتحدة

يتحمل المجلس الاقتصادي والاجتماعي مسؤولية استعراض توافق آراء مونتيري التاريخي عن تمويل التنمية.

وفي عام 2002، جمع المؤتمر الدولي لتمويل التنمية، الذي أصدر توافق آراء مونتيري، أكثر من 50 رئيس دولة وعدداً غير مسبوق من وزراء المالية وغيرهم للاتفاق على أول إطار دولي لتمويل التنمية. وقد استمرت عملية المتابعة من خلال مفاوضات حكومية دولية للبناء على الالتزامات واستكمالها، بما في ذلك المؤتمر العالمي الثاني لتمويل التنمية المعقود في الدوحة عام 2008، والمؤتمر الدولي الثالث لتمويل التنمية المعقود في أديس أبابا في تموز/يوليه 2015. وكان من نتاج جدول أعمال أديس أبابا ظهور منتدى التمويل للتنمية ضمن إطار المجلس الاقتصادي و الاجتماعي

 ويجمع المجلس الاقتصادي والاجتماعي كل عامين الدول الأعضاء في الأمم المتحدة معاً في منتدى التعاون الإنمائي  لتقييم الاتجاهات العالمية في التعاون الإنمائي وما يتصل به من التزامات، وبحث طرق التعجيل بإحراز التقدم. ويستضيف أيضاً الحوارات السياسية الرفيعة المستوى، التي تعقد كل ربيع مع منظمات تجارية ومالية دولية، لتعزيز الشراكات بصورة جزئية، وتقاسم المعرفة بشأن التمويل. وتساعد مناقشة تمويل التنمية في الاجتماعات المتعلقة بالتنسيق والإدارة التابعة للمجلس الاقتصادي والاجتماعي على ضمان استجابة الكيانات على نطاق منظومة الأمم المتحدة لقضايا مونتيري من خلال أنشطتها المتعلقة بجميع أبعاد التنمية المستدامة.

 

المزيد عن المؤتمر الدولي الثالث لتمويل التنمية.