الأخبار

إحداث تحول في الإدارة العامة لتحقيق التنمية المستدامة

تعقد الدورة الـ13 للجنة الخبراء المعنية بالإدارة العامة في مقر الأمم المتحدة في نيويورك من 7 إلى 11 نيسان/أبريل. وخلال هذه الدورة سيجري أعضاء اللجنة الأربعة والعشرون المعينون حديثا مناقشات حول موضوع إحداث تحول في الإدارة العامة من أجل تحقيق التنمية المستدامة.

إن الحكم الرشيد، المدعوم من الإدارة العامة الجيدة، هو أساس التنمية المستدامة في الحاضر والمستقبل. وقد أكد وكيل الأمين العام للشؤون الاقتصادية والاجتماعية، وو هونغبو؛ خلال الدورة الـ12 للجنة الخبراء التي جرت العام الماضي، على أهمية دور الإدارة العامة في الوصول إلى الأهداف الإنمائية للألفية، وخطة التنمية لما بعد عام 2015، مقراً بـ”المهمة الرئيسة المنوطة بالإدارة العامة، التي تعد حيوية لتحقيق التنمية المستدامة”.

ونظرا لأهمية الإدارة العامة في تهيئة بيئة مواتية لتعزيز النمو الاقتصادي والتماسك الاجتماعي وحماية البيئة – وهي ركائز التنمية المستدامة الثلاثة، التي تجسدها الأهداف الإنمائية للألفية، فإن إحداث تحول في الإدارة العامة وإصلاحها هي خطوة إيجابية وضرورية من أجل التقدم نحو الأمام.

وكان المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة قد أنشأ لجنة الخبراء المعنية بالإدارة العامة بموجب قراره رقم 45/2001، لتكون مسؤولة عن دعم عمل المجلس فيما يخص تعزيز وتطوير مؤسسات الحكم والإدارة العامة في الدول الأعضاء. ومنذ تحولها من فريق إلى لجنة كاملة، دأبت لجنة الخبراء على الاجتماع سنويا لمناقشة قضايا الإدارة العامة الحالية والناشئة المتعلقة بتنفيذ الأهداف الإنمائية المتفق عليها دوليا، بما في ذلك الأهداف الإنمائية للألفية.

وستشهد الدورة الـ13 الاجتماع الأول للأعضاء الـ24 المعينين من قبل المجلس الاقتصادي والاجتماعي للفترة 2014-2017 بناء على ترشيح من الأمين العام على النحو المبين في قرار المجلس الاقتصادي والاجتماعي E/2013/9/Add.13. وستعقد مناقشات حول مواضيع فرعية لاستكشاف أ) تعزيز القدرات الوطنية والمحلية في إدارة التنمية المستدامة؛ ب) وتعزيز القيادة والابتكار وإدارة المخاطر؛ ج) واستنهاض الروح المهنية والأخلاقيات في مجال الخدمة العامة.

وبهدف إثراء هذه المناقشة، دعت شعبة الأمم المتحدة للإدارة العامة وإدارة التنمية في “ديسا” مراقبي لجنة الخبراء المعنية بالإدارة العامة إلى إرسال مساهماتهم في الموضوع الرئيس للاجتماع التي ستُحمّل على شبكة الإنترنت وستتاح للجمهور. وستُجمع هذه المساهمات وتتاح للجنة من أجل النظر فيها أثناء المداولات.

تطوير القدرات، وتعزيز القيادة، واستنهاض الخدمة العامة

وسيجتمع خبراء الإدارة العامة من 24 دولة للمشاركة في هذه الدورة. وسيقدم أعضاء اللجنة ورقات حول المواضيع الفرعية السابق ذكرها من أجل المناقشة. وعلى ضوء المعايير الواردة في هذه الورقات، ستناقش اللجنة وستعرض الاستنتاجات والتوصيات المتعلقة بدور الحكم والإدارة العامة في دعم التنمية المستدامة.

وستقدم الدكتورة نجاة زروق ورقة حول موضوع تعزيز القدرات الوطنية والمحلية لإدارة التنمية المستدامة. وستناقش ورقتها التقدم المحرز في تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية، والتحديات المتبقية والعجز في مقومات الحكم، وإحداث تحول في مؤسسات الحكم لجعلها تخدم مصالح التنمية المستدامة وكذلك تحديد رؤية جديدة لتنمية القدرات، وهي كلها اليوم ضرورات ملحة على الصعيدين الوطني والمحلي في إدارة التنمية المستدامة.

أما ورقة السفير والتر فاست فستناقش التحول في الإدارة العامة والقيادة العامة الذي يجب إحداثه لتمكين الحكومات من مواكبة التنمية المستدامة وتحقيقها. وفي هذه الورقة، يوجه والتر فاست النداء إلى قادة الإدارة العامة لاعتماد ممارسات إدارة المخاطر وتطوير القدرات المناسبة لتقييم المخاطر وقياسها وإدارتها.

وستقدم السيدة أوديت رامسينج ورقة حول أثر الإصلاح على الخدمة العامة وموظفيها باعتبارهم خدّام أهداف التنمية، وكذا حول التحديات والمشاكل التي أحدثها الإصلاح على مستوى الكفاءة المهنية للخدمة العامة مع إشارة خاصة إلى أفريقيا. بالإضافة إلى ذلك، ستعرض ورقتها الدروس المستقاة من فترات الإصلاح والأهداف الإنمائية للألفية بغية تقصي ما إذا كان لدى موظفي القطاع العام الروح المطلوبة، ونمط السلوك والحافز المرغوبين للإسهام بنجاح في تنفيذ خطة التنمية المستدامة.

استعراض برنامج الأمم المتحدة للإدارة العامة والمالية العامة

وعلاوة على المشاركة في المناقشات الحيوية بشأن إحداث تحول في الإدارة العامة لتحقيق التنمية المستدامة، ستستعرض اللجنة أيضا التقرير المقدم من الأمانة العامة بشأن الأنشطة المنفذة عام 2013 والأنشطة المقترحة للتنفيذ في 2014-2015 في إطار برنامج الأمم المتحدة للإدارة العامة والمالية العامة.

وستقدم توصيات إلى الأمانة العامة لمساعدة الدول الأعضاء في التصدي للشواغل ذات الأهمية العالمية، وجعلها على اطلاع بالقضايا الناشئة المتعلقة بالحكم والإدارة العامة ودورها في دعم التنمية المستدامة.

لجنة الخبراء المعنية بالإدارة العامة – “تتبنى الممارسات الخضراء”

منذ الدورة الـ11 للجنة الخبراء، أبرمت شعبة الإدارة العامة وإدارة التنمية شراكة مع إدارة شؤون الجمعية العامة والمؤتمرات عبر الأمانة الخاصة بالنظام المتكامل للخدمات المستدامة الموفِّرة للورق من أجل ضمان استخدام استراتيجي لتكنولوجيا المعلومات لتأمين أساليب متنوعة لوصول المندوبين إلى الوثائق.

وسيتاح للمندوبين المشاركين في الدورة الـ13 للجنة الخبراء المعنية بالإدارة العامة إمكانية تنزيل الوثائق على هواتفهم أو أجهزتهم المحمولة باستخدام رموز الاستجابة السريعة (QR codes). وبالإمكان أيضا أن يجعل النظام المتكامل للخدمات المستدامة الموفِّرة للورق هذه الوثائق متاحة عن طريق أجهزة flash-drives. فضلا عن ذلك، فإن خدمة الطباعة حسب الطلب في إطار النظام المتكامل للخدمات المستدامة الموفِّرة للورق ستوفر نسخا ورقية عند الطلب.

Follow Us