الأخبار

الأمم المتحدة تحتفل بيوم الخدمة العامة تحت شعار: “تقديم خدمات عامة مبتكرة لا يتخلف فيها أحد عن الركب”

في يوم الأمم المتحدة للخدمة العامة، نوه الأمين العام للأمم المتحدة بدور الخدمة العامة في تحسين حياة الشعوب، مشددا على أهمية الجهود التي يبذلها العاملون في حقل الخدمة العامة من نساء ورجال لتنفيذ خطة التنمية المستدامة لعام 2030.

وأوضح في رسالة بمناسبة اليوم أن كل هدف من أهداف التنمية المستدامة مرتبط بتقديم الخدمة العامة: من الصحة إلى التعليم … ومن السلامة إلى سيادة القانون … ومن المياه والطاقة إلى السياسات الاقتصادية وغيرها. ويحتفل بيوم الأمم المتحدة للخدمة العام في 23 حزيران/ يونيه من كل عام وفقا لقرار أصدرته الجمعية العامة للأمم المتحدة. ويُبرز الاحتفال السنوي بيوم الخدمة العامة المساهمات القيمة ومزايا تقديم الخدمات العامة للمجتمع، ويسلط الضوء على مساهمة الخدمة العامة في عملية التنمية؛ كما يبرز عمل موظفي القطاع العام، ويساهم في تشجيع الشباب على ممارسة المهن في القطاع العام. وقال الأمين العام في رسالته، “جميع البلدان وجميع الناس بحاجة إلى خدمة عامة وافية بالغرض وجاهزة ووفيرة الموارد. ويلزم أن تكون الخدمة العامة متنوعة ومقبولة أخلاقيا. وينبغي أن تكرس لخدمة الناس وتحسين حياة أكثر الناس فقرا وأشدهم ضعفا على نحو فعال.” وللاحتفاء بيوم الأمم المتحدة للخدمة العامة في هذا العام، تقام فعالية في مقر الأمم المتحدة بنيويورك في 23 حزيران /يونيه تحت شعار: “تقديم خدمات عامة مبتكرة لا يتخلف فيها أحد عن الركب”. وأثنى الأمين العام على الموظفين الحكوميين في جميع البلدان لتفانيهم سعيا للتفوق، موجها كلمة تقدير خاصة لموظفي الأمم المتحدة المتفانين. وقال، “طوال عشر سنوات أمضيتها في قيادة هذه المنظمة النبيلة، أعجبت بتفانيهم وروحهم المهنية يوما بعد آخر.” “مرة أخرى، أشكركم على التزامكم. ولنعمل معا من أجل تهيئة بيئة يمكن أن تزدهر فيها الخدمة العامة بالإبداع والابتكار وبحافز مشترك على تحقيق خطة عام 2030.”

المصدر : مركز أنباء الأمم المتحدة

Follow Us