تيسير وضع استراتيجيات إقليمية لمكافحة الإرهاب

الجماعة الإنمائية للجنوب الأفريقي

         اعتُمدت استراتيجية مكافحة الإرهاب الإقليمية للجماعة الإنمائية للجنوب الأفريقي في مؤتمر القمة لرؤساء الجماعة المعقود في 18 آب/أغسطس 2015، وقد علّق الرئيس زوما، رئيس الجماعة الإنمائية للجنوب الأفريقي المنتهية ولايته، قائلا إن الاستراتيجية الجديدة ”تكفل التأهب لمواجهة هذه التهديدات التي تواجه قارتنا والعالم“.

         وقد وضعت الاستراتيجية الإقليمية للجماعة الإنمائية للجنوب الأفريقي استجابة لطلبات المساعدة المقدمة من أمانة الجماعة الإنمائية، والمركز الأفريقي للاتحاد الأفريقي للدراسات والبحوث المتعلقة بالإرهاب، وهي تركز على المنع الشامل للأنشطة الإرهابية التي تنذر بالانتقال من المناطق الأخرى. وهي على غرار استراتيجية الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب ومبادئ بوغوتا التوجيهية لاستراتيجيات مكافحة الإرهاب.

         وساعد مركز مكافحة الإرهاب في تنظيم ثلاث حلقات عمل للخبراء جمعت بين ممارسين ومنسقين في مجال مكافحة الإرهاب من كل بلد من بلدان الجماعة الإنمائية. وتناولت حلقات العمل اتخاذ تدابير ترمي إلى منع الإرهاب والظروف المؤدية إلى انتشار الإرهاب ومكافحتها، والاحتياجات المتعلقة ببناء القدرات في منطقة الجنوب الأفريقي.

وسط أفريقيا

         جاء المشروع المشترك بين مكتب الأمم المتحدة الإقليمي في وسط أفريقيا ومكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب والمديرية التنفيذية للجنة مكافحة الإرهاب بشأن تيسير وضع استراتيجية متكاملة لمكافحة الإرهاب، وبشأن عدم انتشار الأسلحة في وسط أفريقيا، استجابة لطلب رسمي للمساعدة مقدمٍ من الدول الأعضاء في لجنة الأمم المتحدة الاستشارية الدائمة المعنية بمسائل الأمن في وسط أفريقيا في كانون الأول/ديسمبر 2011. وفي أثناء العامين الماضيين قام مكتب الأمم المتحدة الإقليمي في وسط أفريقيا، والمديرية التنفيذية للجنة مكافحة الإرهاب، ومكتب مكافحة الإرهاب، بتنظيم خمس حلقات عمل للصياغة للدول الأعضاء في لجنة الأمم المتحدة الاستشارية الدائمة المعنية بمسائل الأمن في وسط أفريقيا بشأن المجالات المواضيعية التالية: المسائل المتعلقة بالشرطة والأمن والاستخبارات؛ والجمارك، والهجرة، ومراقبة الحدود، والاتجار بالأسلحة الصغيرة؛ والظروف المؤدية إلى تنامي الإرهاب، وحقوق الإنسان، وسيادة القانون؛ وتمويل الإرهاب وغسل الأموال؛ ومواجهة العدالة الجنائية للإرهاب.

         وقد عُقدت حلقة العمل الأخيرة في هذه المجموعة في ليبرفيل، غابون، في الفترة 29 أيلول/سبتمبر - 1 تشرين الأول/أكتوبر 2015، وأيد المندوبون الاستراتيجية التي ستعمم على عواصم الدول الأعضاء في لجنة الأمم المتحدة الاستشارية الدائمة المعنية بمسائل الأمن في وسط أفريقيا. ويُتوقع أن تُقدَم الاستراتيجية في الاجتماع الوزاري للدول الأعضاء في اللجنة لاعتمادها.

حلقات العمل

     •  تنظيم حلقة العمل المعنية بصياغة استراتيجية إقليمية لمكافحة الإرهاب للجماعة الإنمائية للجنوب الأفريقي لوضع تدابير ترمي إلى منع الإرهاب ومكافحته. عُقدت في هراري، زمبابوي في الفترة من 5 إلى 7 تشرين الثاني/نوفمبر 2014.

     •  تنظيم حلقة العمل المعنية بصياغة استراتيجية متكاملة لمكافحة الإرهاب، ولمنع انتشار الأسلحة في وسط أفريقيا، بشأن الظروف المؤدية إلى تنامي الإرهاب، وحقوق الإنسان، وسيادة القانون. عُقدت في لواندا، أنغولا، في الفترة من 24 إلى 29 شباط/فبراير 2015.

     •  تنظيم حلقة العمل المعنية بصياغة استراتيجية إقليمية لمكافحة الإرهاب للجماعة الإنمائية للجنوب الأفريقي، بشأن معالجة الظروف المؤدية إلى انتشار الإرهاب، وإعلاء سيادة القانون. عُقدت في ليفينغستون، زامبيا، في الفترة من 24 إلى 26 آذار/مارس 2015.

     •  تنظيم حلقة العمل المعنية بصياغة استراتيجية متكاملة لمكافحة الإرهاب ولمنع انتشار الأسلحة في وسط أفريقيا، بشأن تمويل الإرهاب وغسل الأموال. عُقدت في ليبرفيل، غابون، في الفترة من 19 إلى 21 أيار/مايو 2015.

     •  تنظيم حلقة العمل المعنية بصياغة استراتيجية إقليمية لمكافحة الإرهاب للجماعة الإنمائية للجنوب الأفريقي بشأن متطلبات بناء القدرات لمكافحة الإرهاب في منطقة الجنوب الأفريقي. عُقدت في غابورون، بوتسوانا، في 10 و 11 حزيران/يونيه 2015. واستعرضت حلقة العمل أيضا مشروع الاستراتيجية وخطة العمل المرتبطة بها التي كانت أمانة الجماعة الإنمائية قد أعدتها، مع مدخلات مستفيضة من مركز مكافحة الإرهاب، والمركز الأفريقي للدراسات والبحوث المتعلقة بالإرهاب، وثلاثية الجماعة الإنمائية للجنوب الأفريقي.

     •  تنظيم حلقة العمل المعنية بصياغة استراتيجية متكاملة لمكافحة الإرهاب ومنع انتشار الأسلحة في وسط أفريقيا، بشأن مواجهة العدالة الجنائية للإرهاب. عُقدت في ليبرفيل، غابون، في الفترة من 29 أيلول/سبتمبر إلى 1 تشرين الأول/أكتوبر 2015. وفي أثناء انعقاد هذه الحلقة، قام ممثلون من الدول الأعضاء في لجنة الأمم المتحدة الاستشارية الدائمة المعنية بمسائل الأمن في وسط أفريقيا أيضاً باستعراض المشروع النهائي للوثيقة الاستراتيجية وخطة العمل المرتبطة بها.