مكافحة تمويل الإرهاب

           يعقد الفريق العامل المعني بمكافحة تمويل الإرهاب، التابع لفرقة العمل المعنية بالتنفيذ في مجال مكافحة الإرهاب، اجتماعات لكيانات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية ذات الصلة، لدراسة مختلف الخطوات المتخذة على الصعد الوطنية والإقليمية والدولية، من أجل التصدي لتمويل الإرهاب بجميع مظاهره، وتنفيذ الأنشطة الرامية إلى مواصلة تنفيذ المعايير الدولية ذات الصلة، بما فيها الاتفاقية الدولية لقمع تمويل الإرهاب، وتوصيات فرقـــة العمــل للإجراءات المالية، وتطبيقها بفعالية

الولاية:

استراتيجية الأمم المتحدة العالمية لمكافحة الإرهاب:

الفرع الثاني، الفقرة 10: "تشجيع الدول على تطبيق المعايير الدولية الشاملة التي تجسدها التوصيات الأربعون المتعلقة بغسل الأموال والتوصيات الخاصة التسع المتعلقة بتمويل الإرهاب المقدمة من فرقة العمل المعنية بالإجراءات المالية، مع التسليم في الوقت نفسه بأن الدول قد تحتاج إلى المساعدة في تطبيقها"؛

الفرع الثالث، الفقرة 8: "تشجيع صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة‏ والمنظمة الدولية للشرطة ‏الجنائية على تعزيز التعاون مع الدول لمساعدتها على الامتثال تماما للمعايير والالتزامات الدولية المتصلة بمكافحة غسل الأموال وتمويل ‏الإرهاب".

الحالة:

يدرس الفريق العامل مختلف مكوّنات العمل الجاري لمكافحة تمويل الإرهاب ويقدم مقترحات تهدف إلى زيادة فعالية تنفيذ المعايير الدولية بما في ذلك التوصيات الخاصة لفرقة العمل المعنية بالإجراءات المالية.

وفي تشرين الأول/أكتوبر 2009، نشر الفريق العامل تقريراً يتضمّن 36 استنتاجاً و 45 توصية لمساعدة الدول الأعضاء على زيادة فعالية الجهود المبذولة لمكافحة تمويل الإرهاب. ويغطي التقرير خمسة مجالات هي: (أ) تجريم تمويل الإرهاب؛ (ب) تعزيز التعاون المحلي والدولي، (ج) نظم تحويل القيم المالية؛ (د) المنظمات غير الربحية؛ (هـ) تجميد الأصول. وقام صندوق النقد الدولي بإعداد خطة عمل تتضمن مقترحات لتنفيذ التوصيات الواردة في التقرير لينظر فيها أعضاء الفريق العامل. وقد قامت بالفعل معظم الكيانات المشاركة في الفريق العامل بإدماج عناصر من التوصيات في برامج عملها. والتقرير متاح بجميع اللغات الرسمية الست للأمم المتحدة.

وفي الفترة من شباط/فبراير 2007 إلى كانون الأول/ديسمبر 2008 أجرى الفريق العامل سلسلة من اجتماعات المائدة المستديرة مع أصحاب المصلحة (خبراء القطاعين المصرفي والتنظيمي وقطاعات الأمن القومي والمخابرات والاستخبارات المالية وإنفاذ القوانين والعدالة الجنائية) من مختلف المناطق. وشكلت هذه الاجتماعات جزءاً من عملية تقييمية للمعايير الدولية في مجال مكافحة تمويل الإرهاب. وفي عام 2008، أكمل الفريق العامل أيضاً استعراضاً للمؤلفات والإحصائيات المتصلة بتنفيذ الدول الأعضاء للمعايير الدولية.

وقد تم جمع النتائج المستخلصة من البحث والتحليل فضلاً عن مناقشات المائدة المستديرة في تقرير يحدد أساليب تمويل الإرهاب والتدابير المتخذة لتقليصه والتحديات التي تواجه هذه التدابير والنُهج الجديدة إزاء هذه المسألة والتوصيات التطلعية. وفي تشرين الأول/أكتوبر 2009، أكمل الفريق العامل إعداد تقريره (رابط يوصل بالتقرير) باللغات الرسمية الست للأمم المتحدة، وذلك بعد استعراض أجراه خبراء متعددو التخصصات للنتائج والتوصيات التي خلص إليها الفريق العامل. ويتضمّن التقرير 36 استنتاجاً و 45 توصية بهدف مساعدة الدول الأعضاء على زيادة فعالية الجهود التي تبذلها لمكافحة تمويل الإرهاب. وقد تمت تغطية خمسة مجالات هي: (أ) تجريم تمويل الإرهاب؛ (ب) تعزيز التعاون المحلي والدولي؛ (ج) نظم تحويل القيم المالية؛ (د) المنظمات غير الربحية؛ (هـ) تجميد الأصول.

وعلى أساس النتائج والتوصيات التي خلص إليها التقرير، أعدّ صندوق النقد الدولي خطة عمل تتضمّن مقترحات لتنفيذ التوصيات لينظر فيها أعضاء الفريق العامل. وقد قامت بالفعل معظم الكيانات المشاركة في الفريق العامل بإدماج عناصر من التوصيات في برامج عملها. وفي المستقبل سوف تشمل مجالات العمل الجماعي التي حددها الفريق العامل مسائل حاملي الأموال النقدية؛ وتمويل الإرهاب والمنظمات غير الربحية ودور المنظمات الخيرية.

الكيانات المشتركة في فرقة العمل المعنية بالتنفيذ في مجال مكافحة الإرهاب: