مكتب المستشار الخاص لشؤون أفريقيا
العلاقة بين السلام والتنمية الدعم المقدم الدعم الدولي من أجل تنمية أفريقيا الشراكة الجديدة من أجل تنمية أفريقيا الصفحة الرئيسية
 

القطاع الخاص

وصلات خاصة

- البنك الدولي: تقييم مناخ الإستثمار
- البنك الدولي: وكالة ضمان الإستثمارات المتعددة الأطراف في أفريقيا
- الممارسة الأفريقية  
- الإتفاق العالمي
- مجموعة عمل الشراكة الجديدة لتنمية أفريقيا
- المؤسسة المالية الدولية
- بنك التنمية الأفريقي
- منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية؛ اليونيدو 
- مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية
- الائتلاف العالمي من أجل أفريقيا
- برنامج الأمم المتحدة الإنمائي
- الدائرة الاستشارية لشؤون الاستثمارات الخارجية (FIAS)
 
- الإستثمار الأفريقي
- مجلس الأمم المتحدة الإقتصادي والإجتماعي
 
Business Action For Africa
Africa Business Rountable
Bending the Arc

تنبني الشراكة الجديدة من أجل تنمية أفريقيا على مبدأي الملكية والقيادة الأفريقيتين، فضلا عن الشراكة مع مختلف أصحاب الشأن والشركاء. ويضطلع القطاع الخاص بدور رئيسي في نجاح تنفيذ الشراكة، بوصفه قوة مهمة لتحقيق النمو والتنمية. إن وجود قطاع خاص نشط على الصعيد الداخلي يشكل حلقة فعالة في مسار تحسين قدرة الاقتصادات الأفريقية على التنافس، كما يدل على وجود بيئة مواتية للأعمال التجارية، ويسهم في جلب الاستثمار الأجنبي، مما يعزز بدوره قدرة الاقتصادات الأفريقية على التنافس الدولي.

وما انفكت التجارب الإنمائية الناجحة على مدى العقود الأخيرة تؤكد أن الحكم السليم وإيجاد بيئة اقتصادية مناسبة وحسن اشتغال الهياكل الأساسية المادية والاجتماعية، أمور أساسية لتعزيز النمو الذي يُحرِّكه القطاع الخاص.

ويسعى مكتب المستشار الخاص لشؤون أفريقيا إلى تشجيع مشاركة القطاع الخاص المحلي في أفريقيا، باعتباره عنصرا رئيسيا في نجاح تنفيذ الشراكة. وقد نشر المكتب عددا من التقارير فيما يتعلق بزيادة مشاركة القطاع الخاص في برامج الشراكة وأولوياتها.