الهجرة

أدى الصراع في اليمن إلى انهيار الخدمات الأساسية العامة متسببا في أكبر أزمة إنسانية في العالم، وتتشارك منظمة الهجرة مع حكومة اليابان لتقديم الخدمات الصحية الطارئة لأكثر من 50 ألف فرد في محافظة مأرب.