أطفال يغسلون أيديهم قبل التغذية المدرسية في لوس فادوس ، غواتيمالا. هذه المدرسة مستفيدة من برنامج التغذية المدرسية وتستند إلى برنامج التعاون الإقليمي بين منظمة الأغذية والزراعة والبرازيل والتعاون بين بلدان الجنوب.
أطفال يغسلون أيديهم قبل التغذية المدرسية في لوس فادوس ، غواتيمالا. هذه المدرسة مستفيدة من برنامج التغذية المدرسية وتستند إلى برنامج التعاون الإقليمي بين منظمة الأغذية والزراعة والبرازيل والتعاون بين بلدان الجنوب.
Photo:©Pep Bonet/NOOR for FAO.

أفضل مثال على التضامن بين البلدان

إن التعاون بين بلدان الجنوب هو تجسيد للتضامن بين شعوب الجنوب وبلدانها مما يسهم في رفاهها الوطني واعتمادها على أنفسها ، والتعجيل في إحراز تقدم نحو تنفيذ أهداف التنمية المستدامة وتحقيقها.

مع الأخذ في الاعتبار جائحة كوفيد - 19، أصبح هذا النوع من التعاون أكثر أهمية من السابق. فقد أظهر عديد بلدان الجنوب استجابات فعالة لاحتواء تفشي الوباء والتخفيف من تأثيره. وبصرف النظر عن الطلبات الفورية لشركائها في الجنوب، فإن أقل البلدان نموا وغيرها من البلدان الأقل نموا في الجنوب ترغب في التعلم وتبادل الخبرات مع البلدان التي أظهرت كفاءة في نظمها الصحية وآليات الحوكمة الفعالة والقيادة والتنسيق والتواصل والتماسك المجتمعي أثناء الأزمة.

يمكن العثور على أمثلة على هذه الروح التعاونية في استجابة مكتب الأمم المتحدة للتعاون فيما بين بلدان الجنوب الذي يُعد جهة التنسيق التابعة للأمم المتحدة في ما يتصل بتعزيز وتسهيل التعاون فيما بين بلدان الجنوب والتعاون الثلاثي من أجل التنمية على الصعيد العالمي وعلى نطاق منظومة الأمم المتحدة. ويدعم المكتب بلدان الجنوب في جهودها لمكافحة الوباء وتداعياته الاجتماعية والاقتصادية من خلال طرائق التعاون فيما بين بلدان الجنوب والتعاون الثلاثي. فعلى سبيل المثال، يدعم صندوق شراكة التنمية بين الهند والأمم المتحدة — الذي يديره مكتب الأمم المتحدة للتعاون فيما بين بلدان الجنوب — المشاريع المعنية بالتصدي لجائحة كوفيد - 19 في مناطق جنوب الكرة الأرضية. وهناك مثال آخر يتمثل في المرفق المشترك بين الهند والبرازيل وجنوب أفريقيا للتخفيف من حدة الفقر والجوع، الذي دعم مشروع التعلم الإلكتروني لتحسين مجال الرعاية الصحية وجودتها في فييت نام الذي أثبت نجاحه في الوصول إلى العاملين في مجال الرعاية الصحية في المناطق النائية، وبالتالي يُستخدم الآن للتصدي لجائحة كوفيد - 19. كما يشارك المكتب مع شركاء آخرين له — من مثل البنك الإسلامي للتنمية — في جهود التصدي لأزمة كوفيد - 19 في مناطق عدة من جنوب الكوكب. ومن خلال روح التضامن والتعاون بين بلدان الجنوب تساعد البلدان النامية بعضها بعضا على جسر الفجوات في القدرات وتبادل الدروس المستفادة بشأن الحد من انتشار الفيروس.

ومن الواضح أن التعاون فيما بين بلدان الجنوب غدا أكثر أهمية من أي وقت مضى وسيظل كذلك. ولهذا السبب، يُراد من هذه المناسبة الأممية إذكاء الوعي بالتطورات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التي حدثت مؤخراً في مناطق الجنوب وبلدانه، وكذلك تسليط الضوء على جهود الأمم المتحدة للعمل على التعاون التقني فيما بين البلدان النامية.

فتاتان تتناولان وجبتهما المدرسية

فعالية رفيعة المستوى عبر الأنترنت
أيلول/سبتمبر 2020 (9 - 10:30 صباحا)

المسارات نحو أهداف التنمية المستدامة من خلال التضامن بين بلدان الجنوب بعد كوفيد - 19

 

تشمل فعاليات يوم التعاون فيما بين بلدان الجنوب فعالية افتراضية رفيعة المستوى قبل يومين من الاحتفال نفسه، وقبل الاحتفال بالذكرى السنوية الخامسة والسبعين لإنشاء الأمم المتحدة. وتتيح هذه الفعالية الفرصة للتأمل في الدور الحيوي للتضامن الدولي، فضلا عن الاستجابة بفعالية لأزمة كوفيد - 19. وخلال الفعالية، يُدعى المشاركون لإبراز دور التعاون فيما بين بلدان الجنوب والتعاون الثلاثي بوصفهما عنصرين مهمين في استراتيجيتها.

كما تتضمن الفعالية كذلك تدشين منشور ’’الممارسات الجيدة في التعاون في ما بين بلدان الجنوب والتعاون الثلاثي من أجل التنمية المستدامة - المجلد الثالث‘‘ (المجلد الثاني). ويضم المجلد الجديد أكثر من 200 ممارسة من الممارسات الجيدة التي قدمتها 35 دولة عضو و 23 كيانًا أمميا فضلا عن عديد شركاء التنمية الآخرين بما في ذلك منظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص.

لكن... ماذا يعني مصطلح ’’التعاون بين بلدان الجنوب‘‘؟

من الأمثلة الرائعة على التعاون بين بلدان الجنوب: دعم كوبا في جهود مكافحة الإيبولا في غرب إفريقيا؛ وتجربة المكسيك في تنويع منتجات الذرة لتحسين الصحة والتغذية في كينيا؛ ومعرفة استراتيجيات الحد من الجوع التي تشترك فيها كولومبيا مع بلدان أمريكا الوسطى؛ والدروس المستفادة من تشيلي إلى دول الكاريبي بشأن وضع العلامات على المنتجات بوصفها إجراءات لإنهاء البدانة.

يجري التعاون في ما بين بلدان الجنوب من خلال إطار واسع من التعاون بينها في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية والتقنية. وبمشاركة بلدين ناميين أو أكثر ، يمكن إقامة تعاون على أساس ثنائي أو إقليمي أو داخل منطقة معينة أو بين أقاليم بعينها. ومن خلال التعاون في ما بين بلدان الجنوب، تتبادل البلدان النامية المعارف والمهارات والخبرات والموارد لتحقيق أهدافها الإنمائية من خلال بذل الجهود المتضافرة.

الأهداف الأساسية للتعاون في ما بين بلدان الجنوب

  • تشجيع اعتماد البلدان النامية على الذات عن طريق تعزيز قدراتها المبدعة على التوصل إلى حلول لمشاكلها الإنمائية تمشيا مع ما لديها من أماني وقيم واحتياجات خاصة؛
  • تشجيع وتعزيز الاعتماد الجماعي على الذات في ما بين البلدان النامية عن طريق تبادل الخبرات في ما بينها وتجميع مواردها التقنية وتقاسمها والإفادة منها، وإنماء قدراتها التي تكمل بعضها بعضا؛
  • تعزيز قدرة البلدان النامية على القيام معا بتحديد وتحليل القضايا الرئيسية لتنميتها وصياغة الاستراتيجيات اللازمة لتسيير علاقاتها الاقتصادية الدولية، وذلك عن طريق تجميع المعرفة المتوفرة في هذه البلدان واضطلاع المؤسسات القائمة بدراسات مشتركة بغية إقامة النظام الاقتصادي الدولي الجديد؛
  • زيادة التعاون الدولي من حيث الكم وتعزيزه من حيث الكيف وتحسين فعالية الموارد المكرسة للتعاون التقني الشامل وذلك عن طريق تجميع الإمكانيات؛
  • تعزيز القدرات التكنولوجية الموجودة حاليا في البلدان النامية، بما في ذلك القطاع التقليدي، وتحسين فعالية استخدام هذه الإمكانات وخلق قدرات وامكانات جديدة، والعمل، في هذا الصدد، على تشجيع نقل التكنولوجيا والمهارات التي تتلاءم مع ما تتمتع به البلدان النامية من موارد وطاقات إنمائية على نحو يؤدي إلى تعزيز اعتمادها الفردي والجماعي على الذات؛
  • زيادة الاتصالات بين البلدان النامية وتحسينها، مما يؤدي إلى خلق مزيد من الوعي بالمشاكل المشتركة وزيادة فرص الحصول على المعارف والخبرات المتاحة، وكذلك خلق معرفة جديدة في ما يتعلق بمعالجة مشاكل التنمية؛
  • تحسين قدرة البلدان النامية على استيعاب وتطويع التكنولوجيا والمهارات لتلبية احتياجاتها الإنمائية الخاصة؛
  • التعرف على مشاكل ومتطلبات أقل البلدان موا، والبلدان غير الساحلية والجزرية النامية، وأشد البلدان تأثرا، والاستجابة لها؛
  • تمكين البلدان النامية من تحقيق درجة أكبر من الاشتراك في الأنشطة الاقتصادية الدولية، وتوسيع التعاون الدول.

وقائع وأرقام

  • ساهمت دول الجنوب في أكثر من نصف النمو العالمي في السنوات الأخيرة.
  • التجارة بين بلدان الجنوب أعلى من أي وقت مضى، حيث تمثل أكثر من ربع إجمالي التجارة العالمية.
  • تمثل تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر الخارج من الجنوب ثلث التدفقات العالمية.

مرور 40 عاما على خطة عمل بوينس آيريس

زوروا الموقع الإلكتروني لمؤتمر الأمم المتحدة الثاني رفيع المستوى بشأن التعاون فيما بين بلدان الجنوب الذي عقد العام الماضي في الأرجنتين بمناسبة الذكرى الأربعين لاعتماد خطة عمل بوينس آيرس، وهي إحدى الركائز الرئيسية للتعاون بين بلدان الجنوب.

شعار التعاون بين بلدان الجنوب وعلاقته بأهداف التنمية المستدامة

مواقع ذات صلة

People checking the quality of the harvest.

أنشئ مكتب الأمم المتحدة للتعاون فيما بين بلدان الجنوب في عام 1974 لتعزيز وتنسيق ودعم التعاون فيما بين بلدان الجنوب والتعاون الثلاثي على الصعيد العالمي وعلى نطاق منظومة الأمم المتحدة. وتدعم  هذه الوكالة  جهود البلدان لإدارة وتصميم وتنفيذ سياسات ومبادرات التعاون فيما بين بلدان الجنوب من خلال تحديد وتبادل ونقل الحلول الإنمائية الناجحة التي ابتكرتها بلدان الجنوب.

South-South galaxy logo

نظام "غالاكسي فيما بين بلدان الجنوب"  هو منصة عالمية دُشنت في عام 2019 لتبادل المعرفة والشراكة. ويهدف المشروع إلى تقديم دعم منهجي وفعال لبلدان الجنوب لتتمكن من الاتصال والتعلم والتعاون مع الشركاء المحتملين في المجال الرقمي الأوسع. وتقدم المنصة كذلك عددًا كبيرًا من الندوات عبر الإنترنت التي كُيفت مع الحال القائم بسبب جائحة كوفيد - 19 واستجابة مكتب الأمم المتحدة للتعاون فيما بين بلدان الجنوب لهذا الوباء.

الأيام الدولية

الأيام الدولية هي مناسبات لتثقيف عامة الناس بشأن القضايا ذات الاهمية ولتعبئة الموارد والإرادة السياسية لمعالجة المشاكل العالمية والاحتفال بالإنجازات الإنسانية وتعزيزها

  تفصيل أوفى ❯❯