معلومات أساسية

وأشارت الجمعية العامة في 2 آذار/مارس 2010، بموجب قرارها 257/64 (ملف بصيغة الـ PDF، إلى أن عام 2010 يوافق الذكرى السنوية الخامسة والستين لانتهاء الحرب العالمية الثانية، ولذا دعت جميع الدول الأعضاء ومؤسسات منظومة الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية والأفراد إلى الاحتفال بهذين اليومين بطريقة ملائمة إجلالا لذكرى جميع ضحايا الحرب العالمية الثانية، كما طلبت إلى رئيس الجمعية العامة عقد جلسة رسمية استثنائية للجمعية العامة في الأسبوع الثاني من أيار/مايو 2010 إحياء لذكرى جميع ضحايا الحرب.

وخلال الاحتفال، قال الأمين العام إن الحرب العالمية الثانية " هي واحدة من الصراعات الأكثر ملحمية في التاريخ من أجل الحرية والتحرير "، مضيفا أن "تكلفتها تتجاوزت الحسابات: قتل 40 مليون مدني ؛ قتل20 مليون جندي، نصفهم تقريبا في الاتحاد السوفياتي وحده ".

وفي القرار 69/267، أشارت الجمعية العامة إلى أن الحرب العالمية الثانية "جلبت أحزانا لا توصف للبشرية، ولا سيما في أوروبا وآسيا وأفريقيا والمحيط الهادئ وأجزاء أخرى من العالم". وشددت على "التقدم المحرز منذ نهاية الحرب العالمية الثانية في التغلب على إرثها وتعزيز المصالحة والتعاون الدولي والإقليمي والقيم الديمقراطية وحقوق الإنسان والحريات الأساسية، ولا سيما من خلال الأمم المتحدة، وإنشاء منظمات إقليمية ودون إقليمية وغيرها من الأطر المناسبة ".

وعقد اجتماع رسمي خاص بمناسبة الذكرى السنوية السبعين للحرب العالمية الثانية في 5 أيار / مايو