❞ أرحب بموضوع هذا اليوم الدولي لمكافحة إساءة استعمال المخدرات والاتجار غير المشروع بها - ”الصحة من أجل العدالة، والعدالة من أجل الصحة“ - مع التشديد على أهمية اتباع نهج كلي يشمل الصحة وحقوق الإنسان والعدالة الجنائية ومؤسسات الخدمة الاجتماعية. ❝
—  الأمين العام للأمم المتحدة
Poster

بموجب القرار 42/112 المؤرخ 7 كانون الأول / ديسمبر 1987، قررت الجمعية العامة الاحتفال بيوم 26 حزيران / يونيه يوما دوليا لمكافحة استخدام المخدرات والاتجار غير المشروع بها من أجل تعزيز العمل والتعاون من أجل تحقيق هدف إقامة مجتمع دولي خال من استخدام المخدرات.

ويهدف هذا الاحتفال العالمي، الذي يدعمه كل عام الأفراد والمجتمعات المحلية والمنظمات المختلفة في جميع أنحاء العالم، إلى زيادة الوعي بالمشكلة الرئيسية التي تمثلها المخدرات غير المشروعة في المجتمع.

الصحة من أجل العدالة، والعدالة من أجل الصحة

يُبرز موضوع هذا العام مسألة أن العدالة والصحة هما وجهان لعملة واحدة عندما يتعلق الأمر بالتصدي لمشكلة المخدرات.

وتتطلب الاستجابات الفعالة لمشكلة المخدرات العالمية وجود مؤسسات شاملة ومساءلة للعدالة الجنائية والخدمات الصحية والاجتماعية للعمل يدا بيد لاتاحة حلول متكاملة، تماشيا مع الاتفاقيات الدولية لمراقبة المخدرات والتزامات حقوق الإنسان وأهداف التنمية المستدامة.

ويشجع مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات و الجريمة جميع الأفراد والمنظمات الخيرية والقطاع الخاص والدول الأعضاء على الاحتفال بهذه المناسبة والمشاركة في حملته على وسائل التواصل الاجتماعي، ويدعوهم إلى الاستفادة من الموارد التي أتاحها لذلك الغرض.

 

فعالية إصدار التقرير العالمي عن المخدرات لعام 2019 - مكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات والجريمة - نيويورك

الأربعاء 26 حزيران/يونيه (10:00 صباحًا إلى 1:00 مساءً)
قاعة رقم CR-1 ، مقر الأمم المتحدة، نيويورك

برنامج الفعالية وحجز المقاعد (بصيغة PDF) PDF

* ملاحظة: الفعالية تقتصر على حملة بطاقة الأمم المتحدة.

 

لماذا نحتفل بالأيام الدولية؟

الأيام الدولية هي مناسبات لتثقيف عامة الناس حول القضايا ذات الاهمية ولتعبئة الموارد والإرادة السياسية لمعالجة المشاكل العالمية والاحتفال بالإنجازات الإنسانية وتعزيزها. لتفصيل أوفى ❭❭