إنقاذ 3000 شخص أثناء محاولتهم عبور المتوسط إلى أوروبا

من الأرشيف: مهاجرون في البحر المتوسط يتم إنقاذهم بالقرب من صقلية، إيطاليا. الصورة: IOM/Francesco Malavolta

2017/5/19 — أفادت المنظمة الدولية للهجرة بإنقاذ ما يقرب من ثلاثة آلاف مهاجر يوم الخميس في نحو عشر عمليات إنقاذ في البحر المتوسط، وذلك بعد محاولة المهاجرين عبور البحر من شمال أفريقيا إلى أوروبا.

وأضافت المنظمة في مؤتمر صحفي أن غالبية من تم انتشالهم نقلوا إلى إيطاليا، في حين تم إنقاذ أكثر من 500 شخص في المياه الليبية بعد ظهر الخميس.

هذا ولا تزال أرقام الضحايا غير معروفة حتى الآن، بالرغم من تأكيد المنظمة العثور على رفات ستة أشخاص في الأيام الأخيرة على طول الساحل الليبي.

وفي الطريق البحري الآخر في شرق المتوسط، قالت المنظمة إن حوالي ستة آلاف مهاجر عبروا بحر إيجه الذي يفصل بين تركيا واليونان في الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري، غالبيتهم من السوريين والعراقيين، وفق ما قال جويل ميلمان المتحدث باسم المنظمة في مؤتمر صحفي بجنيف:
" نصف المهاجرين جاءوا من دولتين، سوريا والعراق. هذا لا يثير الدهشة ولكن ما يأتي بعد ذلك، الدول التي تظهر بأرقام كبيرة تشمل الكونغو والجزائر والكويت - صدقوا أو لا تصدقوا - والكاميرون. تخطت أرقام هذه الدول مثيلتها من أفغانستان وإيران اللتين سجلتا أرقاما كبيرة في السنوات الأخيرة. إننا نراقب الوضع ونتساءل إلى أية درجة لا تزال تركيا بوابة الخروج من الصراع في العراق وسوريا. هذا أمر مفهوم تماما. ولكن ما يثير الدهشة هو استمرار عدد من مواطني دول أخرى في الوصول إلى تركيا لخوض نفس الرحلة إلى اليونان. لا نزال نرى مواطني هايتي وجمهورية الدومينيكان من منطقة البحر الكاريبي يصلون إلى اليونان من تركيا، بأرقام صغيرة، ولكن التدفق ما زال مستمرا."

وفي جميع أنحاء العالم، تفيد المنظمة بوفاة أكثر من 1,900 مهاجر في حوادث حتى الآن هذا العام. نصيب منطقة البحر الأبيض المتوسط منها يصل إلى نحو ثلثي هذا العدد.

أخبار ذات صلة