دعم مالي للفاو في ظل تدهور وضع الأمن الغذائي في اليمن

منظمة الفاو في اليمن تؤكد ضرورة دعم المزارعين والرعاة، وخاصة النساء، من أجل زيادة إنتاجهم من الغذاء. Photo: FAO/Rawan Shaif

2017/1/9 — في ظل معاناة 14 مليون شخص في اليمن من انعدام الأمن الغذائي، خصص الاتحاد الأوربي 12 مليون يورو لدعم جهود منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة من أجل معالجة مشكلة الجوع في البلاد.

وذكرت المنظمة أن ذلك التمويل سيستخدم لتفادي تصاعد الأزمة، وتقديم الدعم الزراعي الفوري لأكثر من 150 ألف شخص لمساعدتهم على تحسين إنتاج الغذاء.

وتقوم الزراعة في اليمن بدور مهم للغاية في توفير الأمن الغذائي، وخاصة في المناطق الريفية التي يعيق انعدام الأمن وصول المساعدات الإنسانية إليها.

صلاح حاج حسن ممثل منظمة الفاو في اليمن قال إن البلاد تمر بإحدى أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم. وأضاف أن المساعدة المقدمة من الاتحاد الأوروبي ستعزز قدرة المنظمة على جمع البيانات المهمة حول الأمن الغذائي لتتمكن من اتخاذ إجراءات سريعة لتفادي تدهور الوضع.

وذكر أن التمويل سيعزز الجهود الرامية إلى بناء صمود المزارعين ورعاة الماشية، وخاصة النساء، من خلال مساعدتهم على زيادة قيمة إنتاجهم الغذائي.


وأفاد بيان صحفي صادر عن منظمة الفاو أن المشروع المنفذ في هذا الإطار سيدعم الأنشطة المدرة للدخل مثل تربية الدواجن وإنتاج الألبان وعسل النحل.
وتحتاج منظمة الفاو إلى حوالي 48 مليون دولار خلال عام 2017، لتقوم بعدد من التدخلات الطارئة لدعم سبل كسب العيش الزراعية لمساعدة أكثر من 3 ملايين شخص ممن يعانون من انعدام الأمن الغذائي.

أخبار ذات صلة