52 / 154   التدابير المكرسة للاحتفال في عام 1999 بالذكرى المئوية للمؤتمر الدولي الأول للسلام وباختتام عقد الأمم المتحدة للقانون الدولي

إن الجمعية العامة،

إذ تؤكد من جديد التزام الأمم المتحدة ودولها الأعضاء، وكذلك الدول الأطراف في النظام الأساسي لمحكمة العدل الدولية، بمقاصد عقد الأمم المتحدة للقانون الدولي، التي عبّرت عنها الجمعية العامة في القرارات المتخذة في إطار هذا البند من جدول أعمالها(1)،

وإذ تضع في اعتبارها التقليد العتيد والراسخ للتطوير التدريجي للقانون الدولي وتدوينه، الذي تجلى في المؤتمرين الدوليين الأول والثاني للسلام اللذين عقدا في لاهاي في عامي 1899 و 1907، على التوالي،

وإذ تشير إلى أن مؤتمر السلام الدولي الثالث، الذي كان مقررا عقده في لاهاي في عام 1915، لم ينعقد بسبب نشوب الحرب العالمية الأولى في العام الذي سبق ذلك العام،

وإذ تشير أيضا إلى المقترح المقدم من الاتحاد الروسي بعقد مؤتمر سلام دولي ثالث للنظر في القانون والنظام الدوليين في عالم ما بعد الحرب الباردة على أعتاب القرن الحادي والعشرين، المشار إليه في قرار الجمعية العامة 51 / 159 المؤرخ 16 كانون الأول/ديسمبر 1996، وإلى المبادرات التي اتخذتها مملكة هولندا فيما يتعلق بإحياء ذكرى المؤتمر الدولي الأول للسلام،

وإذ تشير كذلك إلى أن الجمعية العامة دعت في القرار 51 / 159 حكومتي الاتحاد الروسي وهولندا إلى أن تقوما، على وجه الاستعجال، بترتيب مناقشة أولية مع الدول الأعضاء الأخرى المهتمة بالأمر بشأن المضمون الموضوعي للتدابير الواجب اتخاذها في عام 1999، وإلى أن تلتمسا، في هذا الشأن، تعاون محكمة العدل الدولية ومحكمة التحكيم الدائمة والمنظمات الحكومية الدولية ذات الصلة وكذلك المنظمات الأخرى ذات الصلة،

وإذ تلاحظ، في هذا الصدد، أنه قد انعقد في 22 نيسان/أبريل 1997 في قصر السلام في لاهاي اجتماع "أصدقاء عام 1999"، ودعي إلى حضوره ممثلو عشرين دولة من كل مناطق العالم، ومحكمة العدل الدولية، ومحكمة التحكيم الدائمة، ولجنة الصليب الأحمر الدولية، وائتلاف المنظمات غير الحكومية المسمى "نداء لاهاي من أجل السلام"، وذلك بغية التشاور بشأن مقترحات لوضع مشروع برنامج عمل للاحتفال بالذكرى المئوية للمؤتمر الدولي الأول للسلام،

وإذ تلاحظ مع الارتياح أن تنفيذ جميع المقترحات الواردة في برنامج العمل المكرس للاحتفال بالذكرى المئوية للمؤتمر الدولي الأول للسلام، المقدم من الاتحاد الروسي وهولندا(2)، ينسجم مع مقاصد عقد الأمم المتحدة للقانون الدولي،

وإذ تلاحظ أيضا أن برنامج العمل يدعو، في جملة أمور، إلى عرض نتائج المناقشات المتعلقة بالاحتفال بالذكرى المئوية على الجمعية العامة في دورتها الرابعة والخمسين لدى اختتام عقد الأمم المتحدة للقانون الدولي،

وإذ تلاحظ كذلك أن برنامج العمل لا تترتب عليه آثار مالية بالنسبة لميزانية الأمم المتحدة،

1 - ترحب ببرنامج العمل المكرس للاحتفال بالذكرى المئوية للمؤتمر الدولي الأول للسلام، المقدم من حكومتي الاتحاد الروسي وهولندا)10( والذي يهدف إلى المساهمة في مواصلة تطوير موضوعات المؤتمرين الدوليين الأول والثاني للسلام، والذي يمكن اعتباره بمثابة مؤتمر دولي ثالث للسلام؛

2 - تشجع:

( أ )  حكومتي الاتحاد الروسي وهولندا على بدء تنفيذ برنامج العمل؛
(ب)  جميع الدول على المشاركة في الأنشطة المبينة في برنامج العمل، وكذلك بدء تنفيذ تلك الأنشطة، وتنسيق جهودها في هذا الصدد على الصعيد العالمي وكذلك على الصعيدين الإقليمي والوطني؛
(ج)  جميع الدول على اتخاذ التدابير الملائمة لضمان المشاركة العالمية في الأنشطة وفقا لبرنامج العمل على أن تراعي بصفة خاصة مشاركة ممثلي أقل البلدان نموا؛

3 - تشجع أجهزة الأمم المتحدة المختصة، وأجهزتها الفرعية، والبرامج، والوكالات المتخصصة، بما فيها محكمة العدل الدولية ولجنة القانون الدولي، والأمانة العامة، في حدود ولاية كل منها وصلاحياتها وميزانياتها، وكذلك المنظمات الدولية الأخرى، على ما يلي:

( أ )  أن تتعاون في تنفيذ برنامج العمل وأن تنسق جهودها في هذا الصدد؛
(ب)  أن تنظر في المشاركة في الأنشطة المتوخاة في برنامج العمل؛

4 - تطلب إلى الأمين العام أن يكفل اتساق أنشطة المنظمة فيما يتعلق باختتام عقد الأمم المتحدة للقانون الدولي مع برنامج العمل، وأن يوجه جهوده وفقا لذلك؛

5 - تقرر أن تدرج في جدول الأعمال المؤقت لدورتها الثالثة والخمسين، في إطار البند المعنون "عقد الأمم المتحدة للقانون الدولي"، بندا فرعيا عنوانه "التقدم المحرز في التدابير المكرسة للاحتفال في عام 1999 بالذكرى المئوية للمؤتمر الدولي الأول للسلام وباختتام عقد الأمم المتحدة للقانون الدولي".

الجلسة العامة 72
15 كانون الأول/ديسمبر 1997


(1)   لا سيما القراران 44 / 23 و 51 / 157.
(2)  انظر: A/C.6/52/3.


العودة إلى صفحة الاستقبال