52 / 9   جامعة السلم

إن الجمعية العامة،

إذ تشير إلى أنها وافقت، في قرارها 34 / 111 المؤرخ 14 كانون الأول/ديسمبر 1979، على فكرة إنشاء جامعة للسلم تكون مركزا دوليا متخصصا للدراسات العليا والبحوث ونشر المعرفة بهدف محدد هو التدريب والتثقيف لأغراض السلم وترويجه عالميا، في إطار منظومة الأمم المتحدة،

وإذ تشير أيضا إلى أنها وافقت، في قرارها 35 / 55 المؤرخ 5 كانون الأول/ ديسمبر 1980، على إنشاء جامعة السلم تمشيا مع الاتفاق الدولي لإنشاء جامعة السلم(1)،

وإذ تشير كذلك إلى قراريها 45 / 8 المؤرخ 24 تشرين الأول/أكتوبر 1990 و 46 / 11 المؤرخ 24 تشرين الأول/أكتوبر 1991 المتعلقين بالذكرى السنوية العاشرة لإنشاء جامعة السلم، وإلى تقرير الأمين العام بشأن هذه الذكرى(2)، وإلى قرارها 48 / 9 المؤرخ 25 تشرين الأول/أكتوبر 1993، الذي قررت فيه أن تدرج البند المعنون "جامعة السلم" في جدول أعمال دورتها الخمسين، وإلى قرارها 50 / 41 المؤرخ 8 كانون الأول/ديسمبر 1995، الذي قررت فيه أن تدرج البند المعنون "جامعة السلم" في جدول أعمال دورتها الثانية والخمسين، وطلبت إلى الأمين العام أن ينظر في سبل تعزيز التعاون بين الأمم المتحدة وجامعة السلم، وأن يقدم تقريرا عن ذلك إلى الجمعية العامة في دورتها الثانية والخمسين،

وإذ تعترف مرة أخرى بأن الجامعة تعاني من قيود مالية تعرقل التطوير الكامل للأنشطة والبرامج اللازمة للوفاء بولايتها المهمة،

وإذ تعترف أيضا بالأنشطة المهمة والمتنوعة التي اضطلعت بها الجامعة خلال الفترة 1995-1997 والتي أنجز معظمها بفضل التبرعات المالية التي قدمتها اسبانيا وكندا وكوستاريكا، وبفضل مساهمات قدمتها مؤسسات ومنظمات غير حكومية،

وإذ تلاحظ أن الأمين العام أنشأ في عام 1991، بمساعدة من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، صندوقا استئمانيا للسلم، يتألف من تبرعات من أجل تزويد الجامعة بالوسائل اللازمة لتوسيع نطاق نشاطها ليشمل بقية العالم، وللاستفادة التامة من إمكاناتها في مجالات التعليم والبحث ودعم الأمم المتحدة وللاضطلاع بولايتها المتمثلة في العمل من أجل تعزيز السلم في العالم،

وإذ تلاحظ أيضا أن الجامعة قد ركزت تركيزا خاصا، في إطار تقرير الأمين العام المعنون "خطة للسلام"(3)، على المجالات المتمثلة في درء الصراعات والحفاظ على السلام وتوطيده، وكذلك على حل المنازعات بالوسائل السلمية، وأنها شرعت في تنفيذ برامج في مجال بناء ديمقراطية توافق الآراء، وفي إعداد الكوادر الجامعية المتخصصة في مجال أساليب تسوية النزاعات بالوسائل السلمية، وكذلك في تنفيذ برنامج موسّع في أمريكا الوسطى ومنطقة البحر الكاريبي في مجال بناء ثقافات السلم،

وإذ ترى أهمية تشجيع اتباع أسلوب في التعليم لأغراض السلم يُسهم في تعزيز احترام القيم المتأصلة في السلم وفي التعايش العالمي بين أبناء الجنس البشري، مثل احترام قدسية الحياة، والصداقة والتضامن بين الشعوب، وكرامة الأشخاص وسلامتهم بصرف النظر عن جنسيتهم أو عنصرهم أو جنسهم أو دينهم أو ثقافتهم،

وإذ تضع في اعتبارها، مع التقدير، أن حكومة أوروغواي أقامت في مدينة مونتيفيديو، في عام 1997، مركزا عالميا للدراسات والمعلومات المتعلقة بالسلم، من خلال اتفاق مع جامعة السلم، التي منحت هذا المركز وضع المقر الفرعي الإقليمي لجامعة السلم في أمريكا الجنوبية،

وإذ تأخذ في اعتبارها الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة من أجل تطوير وترويج ثقافة جديدة للسلم،

وإذ تشير إلى أنها قررت، في قرارها 46 / 11، أن تدرج في جدول أعمال دورتها الثامنة والأربعين، ثم كل سنتين بعد ذلك، بندا بعنوان "جامعة السلم"،

1 - تطلب إلى الأمين العام أن ينظر، في ضوء العمل المكثف الذي تقوم به جامعة السلم، في سبل تعزيز التعاون بين الأمم المتحدة وجامعة السلم، وأن يقدم تقريرا عن ذلك إلى الجمعية العامة في دورتها الرابعة والخمسين؛

2 - تدعو الدول الأعضاء، والمنظمات غير الحكومية والمنظمات الحكومية الدولية، وكذلك الهيئات والأشخاص المهتمين بالأمر، إلى المساهمة مباشرة في الصندوق الاستئماني للسلم وفي ميزانية الجامعة؛

3 - تدعو الدول الأعضاء إلى الانضمام إلى الاتفاق الدولي لإنشاء جامعة السلم، مدلّلة بذلك على دعمها لمؤسسة عالمية لدراسات السلم، تتمثل ولايتها في ترويج ثقافة عالمية للسلم؛

4 - تقرر أن تدرج في جدول الأعمال المؤقت لدورتها الرابعة والخمسين البند المعنون "جامعة السلم".

الجلسة العامة 44
4 تشرين الثاني/نوفمبر 1997


(1)  انظر القرار 53/55، المرفق.
(2)  A/46/580.
(3)  A/47/277-S/24111؛ أنظر: الوثائق الرسمية لمجلس الأمن، السنة السابعة والأربعون، ملحق نيسان/ابريل وأيار/مايو وحزيران/يونيه 1992، الوثيقة S/24111.


العودة إلى صفحة الاستقبال