يوم تتحد فيه أصوات جميع قطاعات المجتمع العالمي في إعلان مشترك من أجل السلام

   

قررت الجمعية العامة في قرارها 55/282 المؤرخ 7 أيلول/سبتمبر 2001 أن يُجرى ابتداء من عام 2002 الاحتفال باليوم الدولي للسلام في 21 أيلول/سبتمبر من كل سنة. وأعلنت الجمعية أنه سيُحتفل بهذا اليوم بوصفه يوما لوقف إطلاق النار وعدم العنف في العالم. وهو دعوة لجميع البلدان والشعوب إلى التزام وقف الأعمال العدائية خلال ذلك اليوم. ودعت جميع الدول الأعضاء والمؤسسات التابعة لمنظومة الأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية وغير الحكومية والأفراد إلى الاحتفال باليوم الدولي للسلام بصورة مناسبة، بما في ذلك عن طريق التعليم وتوعية الجمهور والتعاون مع الأمم المتحدة في تحقيق وقف إطلاق النار على النطاق العالمي

 
    السلم والأمن | صفحة الإستقبال  
   

 
   
 
   

للاطلاع على مزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بشارون ماكفرسون، قسم الأمن والسلام، شعبة الشؤون العامة، إدارة شؤون الإعلام. الهاتف: 2068-367 917 الفاكس: 9737-963-212 البريد الإلكتروني: mepherson1@un.org


أعدها خصيصا للإنترنت قسم موقع الأمم المتحدة، ويتولى حفظها بالاشتراك مع قسم الأمن والسلام في إدارة شؤون الإعلام حقوق الطبع محفوظة © الأمم المتحدة 2002