نظرة عامة للقضاية العالمية

أصبحت الأمم المتحدة — بإعتبارها المنظمة الدولية ذات البعد العالمي الحقيقي — محفلا لمناقشة كل القضايا التي تتجاوز الحدود الوطنية، والقضايا التي لا يمكن لبلد ما حلها بمفرده.

وما فتئت الأمم المتحدة منذ تأسيسها قبل سبعة عقود — وفضلا عن أهدافها الأولية المتصلة بحماية السلام، وحماية حقوق الإنسان، وإنشاء إطار للعدالة الدولية وتعزيز التقدم الاقتصادي والاجتماعي — تواجه تحديات إضافية جديدة من مثل تغير المناخ واللاجئين والإيدز.

و في حين يبقى حل النزاعات وحفظ السلام من بين جهود  المنظمة الأكثر بروزا، فإن لها — جنبا إلى جنب مع الوكالات المتخصصة التابعة لها — كذلك مشاهماتها الفاعلة في معالجة مجموعة واسعة من الأنشطة لتحسين معايش الناس في جميع أنحاء العالم، ومن تلك الإنشطة عمليات الإغاثة في حالات الكوارث، والتعليم والنهوض بالمرأة، فضلا عن الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية.

ويعرض هذا الموقع لمحات عامة ومعمقة عن بعض تلك القضايا العالمية، فضلا عن إتاحته روابط للموارد الأخرى، التي تمكنك من الحصول على معلومات وافية.

القضايا العالمية

أفريقيا

تضطلع منظومة الأمم المتحدة، بقدراتها الفريدة، بجانب حاسم من تنسيق المساعدة بجميع أنواعها لمعاونة أفريقيا على مساعدة نفسها. وتوجد الأمم المتحدة على امتداد أفق واسع يمتد من تشجيع تطوير المؤسسات الديمقراطية إلى إحلال السلام بين الامم المتحاربة، فضلا عن مساهماتها في ميادين دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتعزيز حقوق الإنسان وحمايتها.

Elderly man

الشيخوخة

سكان العالم يشيخون. فكل بلد يشهد نموا في نسبة المسنين في عدد سكانه. ومن المتوقع أن تصبح الشيخوخة واحدة من التحولات الاجتماعية الأكثر أهمية في القرن الحادي والعشرين، حيث ستؤثر على جميع قطاعات المجتمع، بما في ذلك سوق العمل والأسواق المالية، والطلب على السلع والخدمات، مثل السكن والنقل والحماية الاجتماعية والهياكل الأسرية والعلاقات بين الأجيال.

فيروس نقص المناعة البشرية أو الإيدز

تراجعت الإصابات الجديدة بفيروس نقص المناعة البشرية بنسبة 35٪ منذ عام 2000 (وبنسبة 58٪ بين الأطفال)، في ما انخفضت الوفيات المرتبطة بالإيدز بنسبة 42٪ منذ بلوغها الذروة في عام 2004. وعندما أعلنت الأهداف الإنمائية للألفية، يسرت الاستجابة العالمية لفيروس نقص المناعة البشرية تفادي وقوع 30 مليون إصابة جديدة بالفيروس، ومكنت منذ عام 2000 من انقاذ ما يقرب من 8 ملايين ( 7.8 مليون) نفس من أمراض قاتلة لها علاقة بالإيدز.

مفاعل نووي

الطاقة الذرية

يعمل 442 مفاعلا للطاقة النووية على توليد الكهرباء وهناك 66 محطة نووية جديدة قيد الإنشاء في أكثر من 30 بلدا. واليوم، ينتج 439 مفاعلا للطاقة النووية نحو 16 في المائة من الكهرباء في العالم. وقدمت محطات الطاقة النووية نحو 10.9 في المئة من الكهرباء المنتجة في العالم في عام 2012. وفي عام 2014، اعتمد 13 بلدا على الطاقة النووية في التزود بالربع من حاجتهم الإجمالية من الكهرباء.

صف في الصومال

الأطفال

لكل طفل الحق في الصحة والتعليم والحماية، ولكل مجتمع مصلحة في زيادة فرص الأطفال في البقاء والنماء. ولكن، لم يزل ملايين الأطفال في العالم محرومين من الحصول على الفرص العادلة بسبب مكان عيشهم أو أجناسهم أو الظروف التي يولدون فيها.

كلب في قرينلاند

تغير المناخ

يعتبر تغير المناخ من التحديات الرئيسية في عصرنا، حيث يضع ضغطا كبيرا على مجتمعاتنا وعلى البيئة. فالآثار العالمية لتغير المناخ واسعة النطاق بحيث لم يسبق لها مثيل من حيث الحجم: فمن تغير أنماط الطقس التي تهدد الإنتاج الغذائي، إلى ارتفاع منسوب مياه البحار التي تزيد من خطر كوارث الفيضانات. وسيغدو التكيف مع هذه التأثيرات أصعب وأغلى في المستقبل ما لم  تتخذ اجراءات معالجة جذرية بسرعة.

طقوس في ساموا

إنهاء الاستعمار

ظهرت موجة إنهاء الاستعمار — التي غيرت وجه المعمورة — مع ظهور الأمم المتحدة، وتعد بذلك أول نجاح كبير لهذه الهيئة العالمية. ونتيجة لإنهاء الاستعمار، استقلت عديد البلدان وانضمت بعدها إلى الأمم المتحدة.

منتخبون في مالي

الديمقراطية

الديمقراطية هي إحدى المثل العليا المعترف بها عالميا، كما أنها إحدى القيم الأساسية للأمم المتحدة. وتهيء الديمقراطية بيئة مناسبة لحماية حقوق الإنسان وإعمالها إعمالا فعالا.

الغذاء

تشير آخر التقديرات المتاحة إلى أن ما يقرب من 795 مليون شخص في العالم — أي ما يزيد قليلا عن واحد من بين كل تسعة أشخاص — عانو من نقص التغذية بين  2014 و2016. وهذا يعني أن شخصا واحدا من بين كل تسعة أشخاص لا يحصلون على ما يكفي من الغذاء ليعيشون حياة نشطة وصحية. وفي الواقع، يشكل الجوع وسوء التغذية الخطر الاول على الصحة على المستوى العالمي –—وذلك خطر أكبر بكثير من أخطار الإيدز والملاريا والسل معا.

فحص طبي

الصحة

شاركت الأمم المتحدة منذ إنشائها مشاركة نشطة في تعزيز وحماية الصحة الجيدة في جميع أنحاء العالم. وتتصدر منظمة الصحة العالمية — التي دخل دستروها حير التنفيذ في 7 نيسان/أبريل 1948 — بذلك تلك الجهود في إطار منظومة الأمم المتحدة.

حقوق الإنسان

حقوق الإنسان

يعتبر تعزيز احترام حقوق الإنسان الغرض الأساسي للأمم المتحدة والمحدد لهويتها بوصفها منظمة لكل الناس في كل أنحاء العالم. وقد كلفت الدول الأعضاء الأمين العام ومنظومة الأمم المتحدة بمساعدتها في تحقيق المعايير المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة والإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

قاعة في المحكمة الجنائية الدولية

القانون الدولي والعدالة

تواصل الأمم المتحدة تعزيز العدالة والقانون الدولي من خلال أركانه الثلاثة وهي: السلام والأمن الدوليين، والتقدم الاقتصادي والاجتماعي والتنمية، واحترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية.

محيط

المحيطات وقانون البحار

كان منشأ الحياة نفسها في المحيطات، فهي تغطي مساحة 140 مليون ميل مربع، أي ما يقرب من 72 % من سطح الأرض. وتعتبر المحيطات مصدرا رئيسيا لتغذية الأحياء التي تعيش فيها، فضلا عن تيسيرها لخدمت الأعمال التجارية والمغامرات والاكتشافات منذ تارخ طويل.

حفظ السلام

السلام والأمن

كان الدافع الرئيسي لإنشاء الأمم المتحدة هو إنقاذ الأجيال المقبلة من ويلات الحروب، حيث شهد مؤسسي المنظمة الدمار الذي خلفته الحربين العالمية الأولى والثانية.

توأمين

السكان

قدر عدد سكان العالم في عام 1950، أي بعد خمس سنوات من إنشاء الأمم المتحدة، بما يقرب من 2.6 مليار نسمة. وبحسب تقديرات الأمم المتحدة، فقد وصل عدد السكان إلى 5 مليارات نسمة في 11 تموز/يوليه 1987، ووصل إلى 6 مليارات نسمة في 12 تشرين الأول/أكتوبر 1999. وفي تشرين الأول/أكتوبر 2011 ، وصل عدد سكان العالم إلى 7.3 مليارات نسمة.

متطوع ينقذ طفلة من مياه البحر

اللاجئون

يشهد العالم أعلى مستويات من التشرد أكثر من أي وقت مضى. حيث شُرد 59.5 مليون شخص في العالم من أوطانهم. ومن أولئك، هناك ما يقرب من 20 مليون لاجئ، أكثر من نصفهم تحت سن ال 18.

امرأة ريفية في بنغلاديش

المياه

المياه العذبة تطيل حياة الإنسان وهي حيوية لصحتة. هناك ما يكفي كل فر على الأرض من المياه العذبة. ولكن نظرا للممارسات الاقتصادية السيئة أو لضعف البنية التحتية، فإن ملايين الأفراد (معظمهم من الأطفال) يموتون بسبب الأمراض المرتبطة بعدم كفاية امدادات المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية.

طالبات في السودان

المرأة

بدأ دعم الأمم المتحدة لحقوق المرأة مع ميثاق الأمم المتحدة. ومن بين مقاصد الأمم المتحدة المعلنة في المادة 1 من ميثاق الأمم المتحدة ’’ لتحقيق التعاون الدولي ...على تعزيز احترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية للناس جميعاً والتشجيع على ذلك إطلاقاً بلا تمييز بسبب الجنس أو اللغة أو الدين ولا تفريق بين الرجال والنساء.‘‘

Section: 
Drupal template developed by DPI Web Services Section