لجنة مجلس الأمن المنشأة عملا بالقرار 2048 (2012) بشأن غينيا - بيساو

أُنشئت لجنة مجلس الأمن بشأن غينيا - بيساو في 18 أيار/مايو 2012 عملاً بالقرار 2048 (2012) (ملف بصيغة الـ PDF، للإشراف على التدابير الجزائية ذات الصلة والاضطلاع بالمهام التي حددها مجلس الأمن في الفقرة 9 من القرار نفسه.

ويرِد في الجدول أدناه موجز بالتدابير الجزائية السارية حالياً.

التدبير وصف التدبير (غير رسمي) ساري المفعول حتى الاستثناءات من التدبير
حظر السفر

القائمة الموحدة للممنوعين من السفر (ملف بصيغة الـ PDF

 

تتخذ جميع الدول التدابير اللازمة لمنع الأفراد الذين تحدِّد اللجنة أسماءهم لإدراجهم في قائمتها الموحدة للممنوعين من السفر، من دخول أراضيها أو عبورها، على أساس المعايير الموجزة في الفقرات 6 إلى 8 من القرار 2048 (2012).
 
منصوص عليها في الفقرة 4 من القرار 2048 (2012).
 

وبمقتضى الفقرة 5 من القرار 2048 (2012)، لا يسري حظر السفر عندما تقرر اللجنة، على أساس كل حالة على حدة، أن هذا السفر تبرره الضرورة الإنسانية، بما في ذلك أداء الواجبات الدينية؛ وعندما يكون الدخول أو العبور ضرورياً للقيام بإجراءات قضائية؛ وعندما تقرر اللجنة، على أساس كل حالة على حدة، أن الاستثناء من الحظر من شأنه أن يخدم أهداف إحلال السلام وتحقيق المصالحة الوطنية في غينيا - بيساو والاستقرار في المنطقة.

ويمكن الاطلاع هنا على قائمة الأفراد والكيانات الخاضعين للتدابير المفروضة بموجب الفقرة 4 من القرار 2048 (2012) (القائمة الموحدة للممنوعين من السفر (ملف بصيغة الـ PDF) التي تحفظها اللجنة وتستكملها بانتظام. ويمكن أن يُطلب إلى اللجنة الحصول على الاستثناءات من هذه التدابير عملاً بالفقرة 5 من القرار 2048 (2012).

والرئيس الحالي للجنة للفترة المنتهية في 31 كانون الأول/ديسمبر 2013 هو سعادة السيد محمد لوليشكي (المغرب) ونائب الرئيس لعام 2013 هي لكسمبرغ.

وتقوم اللجنة بنشر تقارير سنوية عن أنشطتها، ويقدم رئيسها إحاطات إلى مجلس الأمن بانتظام. ويمكن الاطلاع هنا على أحدث النشرات الصحفية المتعلقة بأعمال اللجنة.

ويُعلن عن الاجتماعات الرسمية وغير الرسمية للجنة في يومية الأمم المتحدة.