مرحبا بكم في الأمم المتحدة، انها عالمكم

السلوك والانضباط

تتوقع الأمم المتحدة من جميع أفراد حفظ السلام الالتزام بأرفع معايير السلوك وأن يتصرفوا بطريقة مهنية منضبطة لائقة في جميع الأوقات.

أحد أفراد حفظة السلام يؤدي التحية.

صور الأمم المتحدة/تصوير لوغان أباسي

أحد ضباط شرطة الأمم المتحدة وهو يؤدي التحية.

وينبغي لأفرادنا أن يقوموا بما يلي:
  • احترام القوانين والأعراف والممارسات المحلية
  • معاملة سكان البلد المضيف باحترام ولياقة وتقدير
  • التصرف بحيادية ونزيهة وحذق

وهناك، للأسف، مزاعم بوقوع سوء سلوك من جانب بعض أفراد حفظ السلام. واستجابة لذلك، تكفل الأمم المتحدة والدول الأعضاء أن يتم التحقيق في جميع المزاعم ذات المصداقية وأن تُتخذ الإجراءات الملائمة عندما تثبت صحة تلك المزاعم.

ويمكنك الاطلاع على إحصاءات حديثة على الموقع الشبكي لوحدة السلوك والانضباط التابعة للأمم المتحدة (رابط بالانكليزية).

“دعونا نعلن بصوت واحد: أننا لن نتسامح مع أي شخص يرتكب الاستغلال الجنسي والانتهاك الجنسي أو يغض الطرف عنهما. ولن ندع أحدا يستخدم عَلم الأمم المتحدة كأداة للتستر على هذه الجرائم. كل ضحية تستحق العدالة ودعمنا الكامل. معا، لنعمل على الوفاء بهذا الوعد”.

من كلمة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش

الاستغلال الجنسي

تتبع الأمم المتحدة سياسة عدم التسامح على الإطلاق إزاء الاستغلال الجنسي والانتهاك الجنسي.

وتحظر قواعد الأمم المتحدة العلاقات الجنسية مع العاهرات ومع أي أشخاص تقل أعمارهم عن 18 سنة، وتحظر بقوة إقامة أي علاقات مع المستفيدين من المساعدة (الذين يحصلون على الأغذية والسكن والمعونة وغير ذلك على سبيل المساعدة. نتيجة لصراع أو كارثة طبيعية أو غير ذلك من الأزمات الإنسانية، أو في ظروف عملية تنمية).

التصدي لسوء السلوك

للأمم المتحدة استراتيجية ذات ثلاث شُعب للتصدي لجميع أشكال سوء السلوك، بما في ذلك الاستغلال الجنسي والانتهاك الجنسي: منع سوء السلوك (رابط بالانكليزية)، وإنفاذ معايير الأمم المتحدة للسلوك (رابط بالانكليزية)، واتخاذ الإجراءات التصحيحية (رابط بالانكليزية).

ويتم تنفيذ هذه الاستراتيجية عن طريق ما يلي:

  • التدريب: التدريب على مسائل السلوك والانضباط عنصر أساسي في التدريب التوجيهي (رابط بالانكليزية) السابق للنشر وفي البعثات، وهو إلزامي بالنسبة لجميع الموظفين المدنيين وجميع الأفراد العسكريين وأفراد الشرطة العاملين في بعثات حفظ السلام.
  • حملات التوعية (رابط بالانكليزية) في البلد المضيف.
  • معايير واضحة للسلوك، مثل "القواعد العشر: مدونة قواعد السلوك الشخصي" (رابط بالانكليزية) لذوي الخوذ الزرق التي بدأ تطبيقها في عام 1998.
  • التحقيقات والإجراءات التأديبية (رابط بالانكليزية) : تقوم الأمم المتحدة بالتحقيق مع موظفيها. وعند ثبات مزاعم ارتكاب سوء سلوك من جانب أفراد عسكريين أو أفراد شرطة، يمكن للأمم المتحدة أن تعيد الأفراد المعنيين إلى أوطانهم وتحظر اشتراكهم في عمليات حفظ السلام في المستقبل. ويظل تطبيق جزاءات تأديبية واتخاذ أي إجراءات قضائية أخرى من مسؤولية الاختصاص الوطني لبلد الفرد المعني.
  • تقديم المساعدة إلى الضحايا (رابط بالانكليزية) في حالات الاستغلال الجنسي والانتهاك الجنسي التي يرتكبها أفراد الأمم المتحدة.

الإحصاءات

بدأ مسك السجلات وتعقُّب البيانات بشأن مزاعم سوء السلوك وما يتبعها من إجراءات في عام 2006. وفي تموز/يوليه 2008، بدأت إدارة الدعم الميداني تطبيق "نظام تعقّب سوء السلوك"، وهو قاعدة بيانات عالمية ونظام تعقب سري لجميع مزاعم سوء السلوك التي يرتكبها أفراد حفظ السلام.

ويوفر الموقع الشبكي لوحدة السلوك والانضباط (رابط بالانكليزية) مزيدا من المعلومات عن جميع هذه المسائل.