أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم التطوع الدولي ليكون في 5 كانون الأول/ديسمبر من كل عام. وينظر إليه على أنها فرصة فريدة للمتطوعين والمنظمات للاحتفال بجهودهم، وتقاسم قيمهم، وتعزيز عملهم فيما بين مجتمعاتهم المحلية، والمنظمات غير الحكومية، ووكالات الأمم المتحدة، والسلطات الحكومية، والقطاع الخاص.

وإلى جانب تعبئة آلاف المتطوعين كل عام، يسهم برنامج متطوعي الأمم المتحدة في تحقيق السلام والتنمية عن طريق الدعوة إلى الاعتراف بالمتطوعين والعمل مع الشركاء لإدماج العمل التطوعي في البرمجة الإنمائية.

موضوع عام 2017: قانون المتطوعين أولا. هنا. وفي كل مكان.

يوم التطوع الدولي 2017 موضوع #قانون_المتطوعين_أولا. هنا. وفي كل مكان. يعترف بمساهمات المتطوعين كأول مستجيبين في أوقات الأزمات. والمتطوعون موجودون في كل مكان حولنا، ويجيبون على المكالمات في أوقات الحاجة، ويساعدون على إنقاذ الأرواح اليوم، ويدعمون أولئك الذين يريدون الاستمرار في العيش بحياتهم بكرامة غدا. إن المتطوعين، الذين يخاطرون بحياتهم كل يوم لرعاية الأشخاص المتضررين من النزاع والعنف والأزمات الإنسانية، ولديهم الشجاعة لمواجهة العديد من الأخطار في سبيل مساعدة الآخرين، مدفوعين بالرغبة في إحداث الفرق في مواجهة المعاناة الإنسانية. هذا العام، يعزز يوم التطوع الدولي مساهمات هؤلاء المتطوعين على المستوى المحلي والوطني والدولي.

و برنامج متطوعي الأمم المتحدة مكلف بدعم وتعزيز احتفالات يوم التطوع الدولي في جميع أنحاء العالم. وإلى جانب تعبئة آلاف المتطوعين كل عام، يساهم برنامج متطوعي الأمم المتحدة في السلام والتنمية عن طريق الدعوة إلى الاعتراف بالمتطوعين والعمل مع الشركاء لإدماج العمل التطوعي في البرمجة الإنمائية. وفي كل عام، يعمل أكثر من 500 6 من متطوعي الأمم المتحدة مع كيانات الأمم المتحدة في بعض البيئات الأكثر صعوبة في جميع أنحاء العالم، ويقوم 000 12 من متطوعي الأمم المتحدة عبر الإنترنت بأكثر من 20 ألف مهمة من خلال خدمة متطوعي الأمم المتحدة على الإنترنت.