معلومات أساسية

اليوم الدولي لحفظة السلام التابعين للأمم المتحدة

 

أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة، في قرارها 57/129، يوم 29 أيار/مايو ليكون اليوم الدولي لحفظة السلام التابعين للأمم المتحدة. ففي مثل هذا اليوم من عام 1948، أنشئت أول بعثة لحفظ السلام تابعة للأمم المتحدة، وهي بعثة الأمم المتحدة لمراقبة الهدنة، والتي بدأت عملياتها في فلسطين. وفي هذا اليوم، نثني على المهنية والتفاني والشجاعة التي يتحلى بها الرجال والنساء العاملين في عمليات حفظ السلام، كما نكرم ذكرى أولئك الذين فقدوا حياتهم في سبيل السلام.

منذ إنشاء أول بعثة لحفظ السلام في عام 1948، قضى أكثر من 3000 من أفراد الجيش والشرطة والموظفين المدنيين نحبهم في خدمة قضايا السلام نتيجة لأعمال العنف والحوادث والمرض. وفي 29 أيار/مايو، تحتفي مكاتب الأمم المتحدة، بمشاركة الدول الأعضاء والمنظمات غير الحكومية، بذكرى من قضوا من حفظة السلام. ويترأس الأمين العام للأمم المتحدة، في مقر الأمم المتحدة، مراسم وضع إكليل من الزهور تكريما لمن فقدوا حياتهم تحت علم الأمم المتحدة. كما ستمنح ميدالية داغ همرشولد لمن سقطوا من قوات حفظ السلام العام الماضي أثناء خدمتهم لقضايا السلام.

ان اليوم االدولي لعمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة فرصة لتعزيز الروابط بين السكان المحليين وأفراد بعثات حفظ السلام الذين تم نشرهم لتوفير الخدمات لهم، من خلال عقد المنافسات الرياضية والزيارات للمدارس ودور رعاية الأيتام والفعاليات الفنية ومسابقات كتابة المقالات ومعارض الصور الفوتوغرافية والمساعدة في تنظيف الأحياء السكنية وغرس الأشجار وإقامة الحفلات الموسيقية والمؤتمرات وورش العمل المتعلقة بقضايا السلام وغيرها من الفعاليات.

احتفاليات سابقة