الأمم المتحدةمرحباً بكم في الأمم المتحدة. إنها عالمكم

2014: السنة الدولية للتضامن مع الشعب الفلسطيني

" إنني أدعو جميع أعضاء المجتمع الدولي، ولا سيما الإسرائيليون والفلسطينيون، إلى العمل معا من أجل تحقيق العدالة وإحلال سلام دائم... وسيتعين على قادة إسرائيل وفلسطين أن يتحلوا بالإرادة السياسية والشعور بالمسؤولية التاريخية وأن تكون لديهم رؤية واضحة لتحقيق مستقبل أفضل لهذا الجيل والأجيال التي تليه. وإنني أتعهد ببذل قصارى جهدي لدعم جهودهم ‏"
من رسالة الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي - مون
بمناسبة السنة الدولية للتضامن مع الشعب الفلسطيني 2014

طلبت الجمعية العامة، في قرارها 68/12، إلى اللجنة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف أن تنظم الأنشطة التي ستقام خلال السنة الدولية للتضامن مع الشعب الفلسطيني، المقرر الاحتفال بها في عام 2014، بالتعاون مع الحكومات ومؤسسات منظومة الأمم المتحدة والمنظمات الحكومية الدولية ومنظمات المجتمع المدني المعنية. وترى اللجنة أن الجمعية العامة أصدرت الإعلان في الوقت المناسب، حيث يُتوقع أن تكون سنة 2014 سنة بالغة الأهمية في تاريخ صنع السلام الإسرائيلي - الفلسطيني. وإذ تحظى اللجنة بدعم شعبة حقوق الفلسطينيين، فإنها ستولي الأولوية القصوى لهذه المهمة.

ووفقا للممارسة المتبعة، تقوم الحكومات الوطنية وكيانات منظومة الأمم المتحدة والمنظمات الحكومية الدولية والمجتمع المدني بالجزء الأكبر من الأنشطة المضطلع بها في إطار السنوات الدولية. وتعتزم اللجنة التحفيز على تعبئة هذه الفئات المعنية كي يتسنى المضي في الأنشطة ذات الصلة على الصعيد العالمي بطريقة منسقة. وستُعلن اللجنة شعار السنة الدولية ومواضيعها الرئيسية.

ويتمثل الهدف من السنة الدولية في تعزيز التضامن مع الشعب الفلسطيني وتوليد المزيد من الزخم والدعم الدولي من أجل إعمال حقوقه غير القابلة للتصرف، والتي حُرم منها منذ أمد بعيد. ومن شأن هذه السنة أن تساعد على وضع العناصر التالية في صدارة الاهتمامات الدولية:

صفائح عرض: مجموعة من الصورة مع تعليقات عليها

الجمعية التعاونية هي جماعة مستقلة من الأشخاص يتحدون اختياريا لتلبية احتياجاتهم الاقتصادية والاجتماعية والثقافية
تطوير قسم خدمات الشبكة العالمية — إدارة شؤون الإعلام © الأمم المتحدة.