الأمم المتحدةمرحباً بكم في الأمم المتحدة. إنها عالمكم
عندما نستثمر في التعلم ومحو الأمية، إننا نستثمر في الكرامة الإنسانية والتنمية والسلام … فبتعزيز محو الأمية، يمكننا مساعدة ملايين الناس على يخُطوا بأيديهم صفحات من الفرص السانحة في حياتهم وفي مستقبلنا المشترك.
الأمين العام للأمم المتحدة

(ملصق عام 2013)

أشكال القرائية في القرن الحادي والعشرين

يتمحور اليوم الدولي لمحو الأمية 2013 حول "أشكال القرائية في القرن الحادي والعشرين" لتسليط الضوء على ضرورة توفير "مهارات القرائية الأساسية للجميع" وضرورة تزويد كل فرد بمهارات أكثر تقدماً في مجال القرائية من منظور التعلّم مدى الحياة.

القرائية حق من حقوق الإنسان، وركن من أركان التعلّم مدى الحياة، ووسيلة لتعزيز الرفاه وسبل العيش، وهي تشكل بالتالي قوة دافعة لتحقيق التنمية المستدامة والشاملة.

ولقد تطوَّر معنى القرائية على مر السنين. وفي حين أن مفهوم القرائية التقليدي الذي يقتصر على مهارات القراءة والكتابة والحساب ما زال منتشراً في الكثير من البلدان والمناطق، شأنه في ذلك شأن مفهوم القرائية الوظيفية الذي يربط محو الأمية بالتنمية الاجتماعية والاقتصادية، فإنه برزت تعاريف جديدة بشأن "القرائية" أو "أشكال القرائية" تتناول احتياجات التعلّم المتنوعة للأفراد في مجتمعات المعرفة التي تسودها العولمة.

تطوير قسم خدمات الشبكة العالمية — إدارة شؤون الإعلام © الأمم المتحدة.