الأمم المتحدةمرحباً بكم في الأمم المتحدة. إنها عالمكم

اليوم الدولي للجاز

❞موسيقى الجاز ليست مجرد موسيقى، فهي أسلوب حياة وأداة للحوار، لا بل إنها أ داة للتغيير الاجتماعي. ويحكي لنا تاريخ الجاز عن قدرة هذه الموسيقى على الجمع بين فنانين ينحدرون من ثاقات وخلفيات مختلفة، لكونها أداة لتحقيق ا لاندماج والاحترام المتبادل. ❝
من رسالة (ملف بصيغة الـ PDF السيدة إيرينا بوكوفا، المديرة العالم لليونسكو
بمناسبة اليوم الدولي لموسيقى الجاز لعام 2014

المونسنيور أوسكار أرنولفو روميرو
ملصق دعائي للاحتفال باليوم الدولي لموسيقى الجاز لعام 2014

لماذا الاحتفال باليوم الدولي لموسيقى الجاز؟


أعلنت (ملف بصيغة الـ PDF الأسرة الدولية يوم 30 نيسان/أبريل "يوماً دولياً لموسيقى الجاز" خلال الدورة التي عقدها المؤتمر العام لليونسكو في تشرين الثاني/نوفمبر 2011. وسيجمع اليوم الدولي لموسيقى الجاز العديد من المجتمعات المحلية والمدارس والفنانين والمؤرخين والأكاديميين ومحبي موسيقى الجاز في شتى أنحاء العالم للاحتفال بفن موسيقى الجاز ومعرفة المزيد عن جذوره ومستقبله وتأثيره. وسيتم الاحتفال بموسيقى الجاز التي تمثل شكلاً مهماً من الأشكال الفنية الدولية من أجل تعزيز السلام والحوار بين الثقافات والتنوع واحترام حقوق الإنسان والكرامة الانسانية ومن أجل القضاء على التمييز وتعزيز حرية التعبير والنهوض بالمساواة بين الجنسين وتدعيم دور الشباب من أجل تحقيق التغيير الاجتماعي.

احتفال 2014 باليوم الدولي لموسيقى الجاز

بعد النجاح الكبير الذي حققه أول احتفالين، ترعى اليونسكو بالتعاون مع مؤسسة الجاز ثيوليونيوس مونك (Thelonious Monk Institute of Jazz) اليوم الدوليّ لموسيقى الجاز، الموافق 30 أبريل/ نيسان 2014. من شأن هذا اليوم توعية المجتمع العالميّ لمزايا الجاز كوسيلة تعليميّة، وكرسالة سلام، ووحدة، وحوار، وتعاون بين الشعوب.

وتستضيف مدينة أوساكا رسميًا دورة عام 2014. وذلك لشهرتها الكبيرة في أوائل عشرينيات القرن الماضي كـ" الموطن الياباني للجاز"، لذا فإنّها تعتبر الخيار الأمثل للاحتفال باليوم الدوليّ للجاز. قامت مدينة أوساكا بدورٍ فعّالٍ في تطوير تقاليد موسيقى الجاز اليابانية لكونها مركزًا تجاريًا وثقافيًا تاريخيًا في دولة اليابان. ومن بين أبرز علامات موسيقى الجاز في أوساكا، المؤلف هتتوري ريويشي وعازف البوق ناري فوميو، اللذان ولدا في مدينة أوساكا واستمدا خبرتهما من خلال عزفهما في صالونات الرقص وملهى حيّ العروض، دوتونبوري. فقد أصبح دور مدينة أوساكا، اليوم، هامًا للاستمرار في تطوير موسيقى الجاز في اليابان.

تطوير قسم خدمات الشبكة العالمية — إدارة شؤون الإعلام © الأمم المتحدة.