رسالة الأمين العام

 

الرسالة المصورة

الرسالة المكتوبة بمناسبة يوم حقوق الإنسان

10 كانون الأول/ديسمبر 2018

ما فتئ الإعلان العالمي لحقوق الإنسان يشكل منذ 70 عاما منارة عالمية، تنير سبل الحفاظ على الكرامة وتحقيق المساواة والرفاه … وتعطي الأمل للأماكن المظلمة.

وتنطبق الحقوق المنصوص عليها في الإعلان على الجميع، بغض النظر عن عرقنا أو معتقداتنا أو مكاننا أو أي ضرب آخر من ضروب الاختلاف.

فحقوق الإنسان هي حقوق عالمية تتسم بطابعها الأبدي. وهي أيضا غير قابلة للتجزئة. ولا يمكن للمرء أن ينتقي ما يشاء من بين الحقوق المدنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

واليوم، نكرّم أيضا المدافعين عن حقوق الإنسان الذين يعرّضون حياتهم للخطر من أجل حماية الناس في مواجهة تزايد الكراهية والعنصرية والتعصب والقمع.

والواقع أن حقوق الإنسان تخضع للحصار في جميع أنحاء العالم.

والقيم العالمية تتآكل. وسيادة القانون تقوّض.

والآن أكثر من أي وقت مضى، يتبدى واجبنا المشترك بجلاء.

دعونا ندافع عن حقوق الإنسان، لكل شخص وفي كل مكان.

وشكرا لكم.