العمل المناخي من أجل كوكب تعُمُّه السعادة

ما هو اليوم الدولي للسعادة؟ إنه يوم تشعر فيه بالسعادة والسرور. فمنذ 2013، لم تزل الأمم المتحدة تحتفي باليوم الدولي للسعادة على اعتبار أنه سبيل للإعتراف بأهمية السعادة في حياة الناس في كل أنحاء العالم. وفي الفترة القريبة الماضية، دشنت الأمم المتحدة 17 هدفا للتنمية المستدامة يُراد منها إنهاء الفقر وخفض درجات التفاوت والتباين وحماية الكوكب — وهذه تمثل في مجملها جوانب رئيسية يمكنها أن تؤدي إلى الرفاه و السعادة.

الأمم المتحدة سعيدة لإنضمام السنافر ودعمها لأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة ال 17 بمناسبة اليوم الدولي للسعادةهذا العام!

وتدعو الأمم المتحدة الجميع من كل الأعمار والمراحل التعليمية، والأعمال التجارية والحكومية إلى الاحتفال باليوم الدولي للسعادة باستخدام الوسم: #SmallSmurfsBigGoals.