الأمم المتحدةمرحباً بكم في الأمم المتحدة. إنها عالمكم

اليوم الدولي للأشخاص ذوي الإعاقة

"يتطلب بناء عالم مستدام وشامل للجميع المشاركة الكاملة للأشخاص بغض النظر عن مستوى قدراتهم . وتتضمن خطة عام 2030 العديد من القضايا التي تهم الأشخاص ذوي الإعاقة ويتعين علينا العمل معا لتحويل هذه الالتزامات إلى واقع.. "
من رسالة الأمين العام للأمم المتحدة
بمناسبة اليوم الدولي للأشخاص ذوي الإعاقة
(الفنان الأمريكي استيفي ووندرز)
عقد في مدينة نيويورك أول عروض للفخر بالإعاقة في 12 تموز/يوليه 2015، بمناسبة الذكرى ال25 لقانون الأمريكيين ذوي الإعاقة، وتوقيعه ليصبح قانونا في 26 تموز/يوليه 1990. صور الأمم المتحدة / ديفرا بيركوفيتش

موضوع عام 2015: انضمام الجميع: وصول وتمكين الناس من جميع القدرات

أثّرت التكنولوجيا على شكل وطريقة عيش الناس على مرّ تاريخ البشرية. واليوم على وجه الخصوص، تؤثر تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على الحياة اليومية لكثير من الناس . وبرغم ذلك، لا تتوفر لكل الناس إمكانية الحصول إلى التكنولوجيا التي تسمح بتحقيق مستوى أعلى للمعيشة.

هناك ما يقدر بنحو مليار شخص من ذوي الإعاقة يعيشون في جميع أنحاء العالم، يعيش 80 في المائة منهم في البلدان النامية، والحصول إلى التكنولوجيا هو الحل الرئيسي للمساعدة على تحقيق المشاركة الكاملة والمتساوية للأشخاص ذوي الإعاقة. تحت شعار "التنمية المستدامة: آمال معقودة على التكنولوجيا"، ينظر اليوم الدولي لهذا العام للأشخاص ذوي الإعاقة إلى هذه المسألة في سياق جدول أعمال التنمية لما بعد عام 2015.

تنظم إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية بالأمم المتحدة احتفاليات هذا العام في مقر الأمم المتحدة بمدينة نيويورك، يحضرها ممثلين عن الدول الأعضاء والأمم المتحدة، والمجتمع المدني، والقطاع الخاص وغيرها وذلك لمناقشة كيفية استغلال التقدم المحرز في مجال التكنولوجيا لتحسين حياة الأشخاص ذوي الإعاقة، من خلال ثلاثة مواضيع فرعية مختلفة:

- الإعاقة - الأهداف الإنمائية المستدامة الشاملة

- الإعاقة والحد من مخاطر الكوارث/ الاستجابة الطارئة

- خلق بيئات العمل تمكينية

لمعرفة المزيد عن الفعاليات برجاء زيارة موقع الأمم المتحدة المعني بتمكين ذوي الاحتياجات.

يتم الاحتفال باليوم الدولي للأشخاص ذوي الإعاقة في جميع أنحاء العالم كل عام في الثالث من كانون الأول/ديسمبر، وفقا لقرار الجمعية العامة 47/3 من 14 تشرين الأول/أكتوبر 1992، لتعزيز الوعي وحشد الدعم من أجل القضايا الحرجة المتعلقة بإدماج الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع والتنمية.


تطوير قسم خدمات الشبكة العالمية — إدارة شؤون الإعلام © الأمم المتحدة.