الأمم المتحدةمرحباً بكم في الأمم المتحدة. إنها عالمكم

اليوم العالمي للطفل

"لقد كنا جميعا أطفالا في يوم ما. ونحن نتقاسم جميعا الرغبة في تحقيق رفاه أطفالنا، ذلك الرفاه الذي لم ينفك أبدا، وسيظل يشكل الطموح الذي تتعلق به البشرية قاطبة أكثر من أي طموح آخر"
نحن الأطفال: استعراض نهاية العقد لمتابعة مؤتمر
القمة العالمي من أجل الطفل - تقرير الأمين العام [A/S-27/3] (ملف بصيغة الـ PDF

(يشارك الأطفال في مهرجان كرة القدم التي تنظمه الهيئة الدولية لكرة القدم
يشارك الأطفال في مهرجان كرة القدم الذي تنظمه الهيئة الدولية لكرة القدم "الفيفا"، في العاصمة الصومالية مقديشو.
(من صور الأمم المتحدة/توبين جونز)

أوصت الجمعية العامة في عام 1954 (القرار 836(IX) (ملف بصيغة الـ PDF بأن تقيم جميع البلدان يوما عالميا للطفل يحتفل به بوصفه يوما للتآخي والتفاهم على النطاق العالمي بين الأطفال وللعمل من أجل تعزيز رفاه الأطفال في العالم. واقترحت على الحكومات الاحتفال بذلك اليوم في التاريخ الذي تراه كل منها مناسبا. ويمثل تاريخ 20 تشرين الثاني/ نوفمبر اليوم الذي اعتمدت فيه الجمعية العامة إعلان حقوق الطفل (ملف بصيغة الـ PDF، في عام 1959 واتفاقية اتفاقية حقوق الطفل في عام 1989 .

في عام 2000 أوجز زعماء العالم الأهداف الإنمائية للألفية التي تتراوح بين تقليل الفقر المدقع بمقدار النصف ووقف انتشار فيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز وتحقيق تعميم التعليم الابتدائي، كل ذلك بحلول الموعد المحدد في عام 2015. بالرغم من أن الأهداف هي لكل البشرية ، إلا أنها تتعلق أساساً بالأطفال. وتشير اليونسيف (رابط خارجي) أن ستة من الأهداف التمانية تتعلق مباشرة بالأطفال وأن تحقيق الهدفين الأخيرين سوف يدخل تحسينات هامة للغاية على حياتهم (الأهداف الإنمائية للألفية، اليونسيف).

وفي معاهدة الأمم المتحدة التي عُقدت بتاريخ 24-26 و 30 سبتمبر و 1 أكتوبر في مقرها الأمم المتحدة بنيويورك، حث مسؤولوها الدول الأعضاء على التصديق على اتفاقية حقوق الطفل وبروتوكولاتها الثلاثة الاختيارية، مشددين على أنها وثيقة هامة تضمن حماية الطفل من أي إيذاء أو سوء معاملة في جميع أنحاء العالم.


تطوير قسم خدمات الشبكة العالمية — إدارة شؤون الإعلام © الأمم المتحدة.