الأمم المتحدةمرحباً بكم في الأمم المتحدة. إنها عالمكم

اليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد

❞ لنعمل على توفير التسهيلات وأشكال الدعم الضرورية لمرضى التوحد لتمكينهم من ممارسة ذينك الحقين ومن انتهاج السبل التي يختارونها لأنفسهم بكل حرية ❝
من رسالة الأمين العام

موضوع عام 2017: نحو الاستقلالية الذاتية وتقرير المصير

تعترف اتفاقية الأشخاص ذوي الإعاقة بحق الأشخاص ذوي الإعاقة في الاستقلالية الشخصية (انظر المادة 3 "مبادئ عامة" في ص 9). وفضلا عن ذلك، أبرزت الاتفاقية حق الأشخاص ذوي الإعاقة في التمتع ’’بأهلية قانونية على قدم المساواة مع آخرين في جميع مناحي الحياة‘‘ (انظر المادة 12، ص 17).

والأهلية القانونية هي أداة فاعلة في التعرف على الشخص بوصفه إنسانا ذي شخصية كاملة، يمتلك الحق في اتخاذ القرارات وإبرام العقود. ومع ذلك، يُنظر إلى قدرات معينة على أنها ضرورية للاستقلالية الذاتية، مما يضع حواجزا أمام الذين يعانون من مرض التوحد في المشاركة المجتمعية.

وسيحتفي باليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد لهذا العام في 31 آذار/مارس، حيث تناقش فيه السياسات والنهج التي يجري العمل على تنفيذها في ما يتصل بالوصاية والسبيل أمام المصابين بالتوحد إلى تقرير المصير والأهلية القانونية.

وستنظم إدارة الأمم المتحدة لشؤون الإعلام بالتعاون مع إدارة الشؤون الاجتماعية و الاقتصادية فعاليات 2017 للاحتفال باليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد.

تطوير الموقع: قسم خدمات الشبكة العالمية بالأمم المتحدة | إدارة شؤون الإعلام © الأمم المتحدة