رسالة من رئيس الفريق

السيد مايكل فيرغوسن شارما

السيد مايكل فيرغيسون
رئيس الفريق

(السيد أمياس مورسي)

السيد أمياس مورسي
نائب رئيس الفريق

يشرفني أنني انتُخبت مؤخرا رئيسا لفريق المراجعين الخارجيين لحسابات الأمم المتحدة، وأرحب بهذه الفرصة التي أتيحت لي لتيسير تبادل الأفكار والخبرات بين المراجعين الخارجيين لحسابات كيانات الأمم المتحدة. وأعرب عن امتناني للرئيس السابق للفريق، السيد شاشي كانت شارما، المراقب المالي والمراجع العام للحسابات في الهند، على ما قام به من عمل ممتاز.

ويسعدنا، بصفتنا مراجعين للحسابات، أن نلاحظ أن الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة قد اعتمدت إطارا دوليا للمحاسبة، يقره مجلس المعايير المحاسبية الدولية للقطاع العام، باعتباره الإطار المحاسبي المتبع. وهذه خطوة كبيرة خطتها جميع الكيانات المعنية، وما فتئنا ندعمها منذ البداية. ونحن نتطلع إلى العمل مع الإدارة لضمان استمرار جني الفوائد المرجوة من هذا الإطار المحسّن للإبلاغ المالي.

وكما ذكر الرئيس السابق، فإننا نؤمن بأن الأمم المتحدة ووكالاتها لها مصلحة كبيرة في أن تدير نفسها بطريقة تكرس حسن الإدارة والشفافية. ونحن نسعى للمساهمة في تحقيق هذا الهدف من خلال تقديم آراء مستقلة عن السبل التي يمكنها أن تحسن من خلالها كفاءتها ومساءلتها.

وإنني أتطلع إلى بدء مهامي كرئيس للفريق واغتنام الفرصة لمواصلة العمل مع جميع أعضائه.

مايكل فيرغيسون
محاسب قانوني والمراجع العام للحسابات في كندا
رئيس فريق المراجعين الحسابات الخارجيين للأمم المتحدة